مناسبة

40 % إسهام الشركات الصغيرة والمتوسطة في ناتج دبي

أكد فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تكتسب أهمية استراتيجية بالغة، بالنظر إلى إسهاماتها الفاعلة التي تقدر بنحو 40% من الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي، مستحوذةً على 42% من إجمالي القوى العاملة.

وقال القرقاوي بمناسبة يوم المؤسسات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة الموافق 27 يوليو، إن هذه الشركات تلعب دوراً حيوياً في دعم وتعزيز التنمية المستدامة والرفاه الاجتماعي والاقتصادي، فضلاً عن خلق فرص وظيفية وتوفير مصادر جديدة لتنويع الدخل حول العالم، ما يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي العالمي وتحسين المستوى المعيشي.

وأضاف أن الحكومة الاتحادية وضعت القوانين والتشريعات الملائمة التي تعمل على توفير بيئة آمنة ومحفزة على ممارسة الأعمال، من خلال توفير الدعم اللازم للقطاعات المختلفة وتحسين القدرة التنافسية للشركات الصغيرة والمتوسطة، وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وقال إنه تماشياً مع جهودنا الحثيثة لاستقطاب الجهات الدولية القادرة على إحداث تأثير إيجابي على الاقتصاد الوطني، فإننا نتطلع قدماً إلى توسيع نطاق دعمنا مثل هذه المبادرات المبتكرة وتسخير إمكاناتنا وخبراتنا ومعارفنا ومهاراتنا في خدمة المبتكرين.

 

تعليقات

تعليقات