«نماء» و«الأمم المتحدة» تمكّنان 25 ألف امرأة في ريادة الأعمال

وقعت هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، المعنية بتفعيل دور المرأة والارتقاء به في القطاعات الاقتصادية والمهنية والاجتماعية، مذكرة تفاهم في نيويورك أخيراً، بهدف تفعيل تنفيذ برنامج الأمم المتحدة العالمي «تكافؤ الفرص لرائدات الأعمال» في كل من جنوب أفريقيا، ودولة الإمارات، والمنطقة، بدعم من الهيئة.

يستهدف البرنامج، المقرر تنفيذه على مدى ثلاث سنوات، ما يقرب من 25 ألف امرأة، لا سيما اللواتي يعشن في بيئة فقيرة ويواجهن تمييزاً اجتماعياً متصاعداً، وذلك بهدف تحفيز القطاعين العام والخاص على شراء المنتجات والخدمات التي تقدمها رائدات الأعمال في هذه المناطق. كما سيقوم البرنامج بتطوير المهارات الريادية لدى صاحبات المشاريع وتعزيز فرص حصولهن على التمويل المطلوب للاستفادة من سلاسل القيمة العالمية.

وأقيمت مراسم التوقيع على المذكرة بين فومزيلي ملامبو-نغكوكا، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، وريم بن كرم، مدير مؤسسة نماء، بحضور السفيرة لانا نسيبة، الممثل الدائم لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة.

وقالت ريم بن كرم: «يسعدني أن أشهد إنجازاً جديداً في مسيرتنا المشتركة نحو تفعيل برنامج الأمم المتحدة العالمي «تكافؤ الفرص لرائدات الأعمال»، حيث ستتيح الشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة إمكانية الوصول إلى شريحة واسعة من صاحبات المشاريع في الشرق الأوسط».

من ناحيتها قالت فومزيلي ملامبو-نغكوكا: «تتطلع هيئة الأمم المتحدة للمرأة إلى العمل مع نماء من أجل إيجاد عالم يحفز رائدات الأعمال على لعب دور أساسي في تحقيق التنمية المستدامة.

تعليقات

تعليقات