#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

لرفع مستوى كفاءة خدمات قطاع التجزئة

«إمكريديت» و«إيبوك» تطلقان الجيل الجديد من تقنية أجهزة نقاط الدفع الرقمية

علي إبراهيم وعبد الله الشامسي ومنى القصّاب وسونيل مالهوترا خلال توقيع الاتفاقية في دبي | البيان

وقعت إمكريديت، الشركة المختصة بتقديم حلول مؤسساتية وائتمانية المملوكة لدائرة التنمية الاقتصادية في دبي، مذكرة تعاون استراتيجية تعد الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، بالتعاون مع شركة «ديجيتال فورس برو لتقنية المعلومات».

وتهدف الاتفاقية إلى تطبيق الجيل الأحدث من التقنية المالية المتقدمة لأجهزة نقاط الدفع الرقمية القائمة على البيع في خدمات الدفع الرقمي والموجهة لكل قطاعات الخدمات والتجزئة في إمارة دبي. وتسعى إمكريديت إلى تعزيز التجربة الحياتية، وبالتالي رفع مستوى الكفاءة في تقديم خدمات قطاع التجزئة على مستوى دولة الإمارات، وإمارة دبي على وجه التحديد.

وقام بتوقيع الاتفاقية التي جرت في قرية الأعمال بدبي، علي إبراهيم، نائب مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، والعضو المنتدب لشركة «إمكريديت المحدودة»، وعبدالله الشامسي، الرئيس التنفيذي في شركة «ديجيتال فورس برو» المالكة لمنصة الحلول المالية «إيبوك».

وحضر توقيع المذكرة كل من منى القصّاب، المدير التنفيذي لشركة «إمكريديت المحدودة»، وسونيل مالهوترا، العضو المنتدب لشركة «بي تشين»، الشريك المؤسس لمنصة «إيبوك» المالية، وعدد من المسؤولين في اقتصادية دبي ومؤسساتها.

شبكة

ووفقاً لهذه الاتفاقية، ستعمل شركة «ديجيتال فورس برو» على تطوير شبكة الدفع الرقمي لعمليات التجزئة لصالح إمكريديت وفق أعلى المعايير الأمنية، إضافة إلى تقديم خدمات الدعم الفني الشامل لعمليات الإنفاذ والتشغيل لأجهزة نقاط البيع لدى المتاجر بواسطة العملة المشفرة «إم كاش» المملوكة لإمكريديت.

وقال علي إبراهيم: «نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية، وعقد هذه الشراكة الاستراتيجية مع أول شركة إماراتية متخصصة في مجال التكنولوجيا المالية المتقدمة. يوفر هذه التعاون لإمكريديت وسيلة دفع فورية وآمنة لشريحة واسعة من المستهلكين ومتاجر البيع المنتشرة في كل أنحاء إمارة دبي، كما ستعمل الشبكة على إتاحة تجربة فريدة للعملاء عند إجراء عمليات السداد لرسوم الخدمات والمرافق الحكومية، والاتصالات».

تجربة

من جانبها، أعربت منى القصاب، المدير التنفيذي لشركة إمكريديت المحدودة، عن تفاؤلها لإبرام هذه المذكرة مع شركة «ديجيتال فورس برو» انطلاقاً من أهمية الارتقاء الشامل لتجربة العملاء في دبي وإتاحة فرص الاختيار بين مجموعة متكاملة من خدمات الدفع، وتوقعت أن تسهم هذه الحلول في دعم مبادرة «مدينة دبي الذكية».

من ناحيته، قال عبدالله الشامسي: «إن الهدف من وراء إبرام هذه الشراكة هو دعم قطاع الخدمات المالية بالحلول الذكية والجمع بين العديد من مزودي الخدمات تحت منصة دفع واحدة، وهو ما يمثل المحرّك الرئيس لتسريع حركة النمو الاقتصادي في الدولة».

وصرّح سونيل مالهوترا، الشريك المؤسس لمنصة «إيبوك»، والعضو المنتدب لشركة «بي تشين»، إحدى شركات المتخصصة في «استشارات التقنية المتقدمة»، بأن منصة «إيبوك» ستمكن من خلق قيمة مضافة للعملاء النهائيين، فضلاً عن استفادة قطاع الوكلاء والتجّار من خلال تزويدهم بقنوات دفع موثوقة وميسورة التكلفة.

 

تعليقات

تعليقات