أداء قياسي لقطاع التجزئة بدبي في عيد الفطر

صورة

حقق قطاع التجزئة في دبي أداءً قياسياً من حيث المبيعات وعدد الزوار خلال موسم عيد الفطر، مقارنة مع الفترة المقابلة من العام الماضي، ويأتي ذلك مدفوعاً بمجموعة من العوامل، يأتي في مقدمتها أجواء التفاؤل والإيجابية لدى المستهلكين بفضل مكرمة «عام زايد»، إضافة إلى حزمة القرارات الاستراتيجية التي اتخذتها الدولة لتحفيز الاقتصاد. وتضمنت المحفزات سلسلة من القرارات التي من شأنها تطوير سوق العمل بالتزامن مع مبادرات تحفيزية على المستوى المحلي، ما عزز ثقة المستهلك بالآفاق الواعدة للاقتصاد الوطني.

وشكلت العروض والتنزيلات المتنوعة، أيضاً، عاملاً حيوياً آخر أسهم في دعم المبيعات وتحفيز إنفاق المستهلكين، فيما أسهمت الفعاليات والأنشطة الترفيهية التي نظمتها «دبي للسياحة» ومراكز التسوق في جذب المزيد من الزوار، وخاصة العائلات خلال أيام العيد.

أصداء

وفي تصريحات لـ «البيان الاقتصادي» قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»: سعداء بالأصداء الإيجابية لاحتفالات «العيد في دبي» خلال عيد الفطر السعيد، التي أضفت أجواء البهجة والفرحة على سكان وزوار مدينة دبي، وحققت نجاحاً كبيراً لما تضمنته من فعاليات وأنشطة مميزة جمعت كل أفراد العائلة وكذلك الأهل والأصدقاء، ومكّنتهم من قضاء أوقات ممتعة، إلى جانب العروض الترويجية الرائعة التي أسهمت في استقطاب المتسوقين ليختبروا تجربة تسوق فريدة من نوعها في مراكز التسوق والمحلات التجارية المختلفة التي تميزت بديكورات العيد وأجوائه السعيدة، وهذا ما انعكس بشكل إيجابي على زيادة عدد زوار مراكز التسوق والأماكن الترفيهية والمطاعم.

وأضاف الخاجة: نشكر شركاءنا الاستراتيجيين ضمن احتفالات «العيد في دبي» لما قدموه من فعاليات وأنشطة مختلفة، وكذلك تنظيمهم عروضاً ترويجية مميزة، إلى جانب منح المتسوقين فرصة الفوز بإحدى الجوائز القيمة، ليجعلوا من فرحتهم بالعيد فرحتين، الأولى بهذه المناسبة السعيدة، والثانية بفوزهم بجائزة خلال العيد.

تنزيلات

من جانبه أكّد عمر خوري، المدير التنفيذي لشركة نخيل مولز، أن وجهات «نخيل مولز»، شهدت خلال أيام عيد الفطر المبارك ارتفاعاً كبيراً في أعداد الزوار من كل أنحاء الإمارات، إضافة إلى السياح القادمين لقضاء عطلة العيد. وترجع هذه الزيادة في الأعداد إلى العروض الترويجية وتنزيلات العيد المميزة التي قدمتها مئات المتاجر، إضافة إلى البرنامج الترفيهي الشامل الذي وضعه ابن بطوطة مول، وسوق التنين ليشمل عروضاً ترفيهية حية تُعرض للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وحفلاً غنائياً نجح في استقطاب مئات من الأشخاص وغيرها من الفعاليات التي عززت الروح الاحتفالية بالعيد.

أداء

وبدوره أشار ناصر رفيع، الرئيس التنفيذي، إعمار مولز، إلى أن جميع وجهات «إعمار مولز»، وفي مقدمتها «دبي مول» حققت نمواً كبيراً سواء على مستوى المبيعات أو عدد الزوار خلال عطلة عيد الفطر.

وإضافة إلى العروض الترويجية المتنوعة التي قدمتها المتاجر، حرصنا على تنظيم باقة واسعة من الأنشطة الاحتفالية والترفيهية التي قوبلت باستحسان واهتمام الزوار من كل الأعمار، ويمثل هذا النجاح تجسيداً للأداء الإيجابي لقطاع تجارة التجزئة في دبي ونموه المتواصل، استناداً إلى الرؤى الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

تعليقات

تعليقات