فرانكفورت تسعى لاجتذاب السياح الخليجيين خلال الصيف

مشروع تطويري ضخم بوسط مدينة فرانكفورت من المصدر

تعزز مدينة فرانكفورت الألمانية جهودها لاستقطاب المزيد من السياح الخليجيين خلال الموسم الصيفي وفي عطلة عيد الفطر من خلال طرحها لحزمة من عناصر الجذب الجديدة والمشاريع المميزة.

وتم قبل أيام الإعلان عن افتتاح وسط جديد للمدينة، هو عبارة عن إعادة تجسيد كامل لوسطها التاريخي الذي دمرته غارات الطائرات في الحرب العالمية الثانية. وعلى مساحة تمتد لسبعة آلاف متر مربع، تمت إعادة بناء 15 منزلاً أثرياً إلى جانب 15 مبنى جديداً في الحي المعروف باسم «دوم رومر».

ولطالما عرفت فرانكفورت قبل الحرب بوسط مدينتها الأثري الذي حافظ على طابع عمارة من القرون الوسطى اعتبر من الأكبر والأبرز في ألمانيا، ومع استعادته قبل أيام، والاستعداد للاحتفال الرسمي بإعادة البناء في سبتمبر المقبل، تراهن هيئة السياحة في فرانكفورت على موسم سياحي مزدهر.

وإضافة إلى كونها مدينة المال والأعمال، وتمتعها ببنية تحتية تعتبر الأفضل في ألمانيا، وتميزها التنوع العرقي الذي يميز سكانها، تقدم مدينة فرانكفورت فرصاً متنوعة للسياح الخليجيين لاكتشاف مذاقات متنوعة من حول العالم، إذ تشتهر بمطاعمها التي تتوزع على الوسط التاريخي وضفاف نهر «الماين»، كما في أسواقها وأعلى أبراجها.

تعليقات

تعليقات