#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

إخطار

«أبراج»: نتواصل مع المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الكويتية بشأن صفقة الدين

قالت 3 مصادر مطلعة لـ«رويترز» إن دائناً كويتياً يرفض الموافقة على صفقة تسوية ديون مع «أبراج». وقالت المصادر إن رفض المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الكويتية الانضمام إلى دائنين آخرين في اتفاق لتجميد الديون ربما يعقد جهود «أبراج» لبيع وحدتها لإدارة الاستثمارات إلى سيربيروس كابيتال مانجمنت، ومقرها نيويورك.

وتم أمس نشر إخطار قانوني من الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية يطلب تصفية «أبراج» وتعيين إف.تي.آي للاستشارات مسؤولاً عن التصفية. وقالت «أبراج» لـ«رويترز» في رسالة عبر البريد الإلكتروني إن الشركة على دراية بالدعوى التي أقامها «دائن منفرد» في جزر كايمان وإنها مستمرة في «التواصل الوثيق معه للتوصل إلى نتيجة توافقية في مصلحة جميع الأطراف».

وقالت «أبراج»، التي تتلقى المشورة من بنك الاستثمار هوليهان لوكي، إنها تركز على التوصل إلى اتفاقية لتجميد سداد الديون مع الدائنين، مضيفة أن «الغالبية العظمى» منهم يدعمون الصفقة. وقالت المصادر إن هناك حاجة لاتفاقية تجميد سداد الديون لتيسير بيع وحدة إدارة الاستثمارات إلى سيربيروس. وقالت المصادر أيضاً إن المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الكويتية، وهي دائن غير مضمون، لم توافق، وتم منحها مهلة 48 ساعة للموافقة.

وقالت «أبراج»: «تواصل الشركة مناقشاتها حول بيع نشاط إدارة الصناديق، وقد بلغت المحادثات مرحلة متقدمة»، مضيفة أنها تعمل مع مشترين محتملين وغيرهم من أصحاب المصالح «من أجل التوصل إلى نتيجة إيجابية». وأضافت أن المؤسسة الكويتية أخطرت أبراج بأنها تنوي مواصلة قضية التصفية التي رفعتها ضدها في جزر كايمان الشهر الماضي. وقال أحد المصادر إن من المنتظر عقد الجلسة التالية في 29 يونيو.

 

تعليقات

تعليقات