كأس العالم 2018

«بوش»: التنويع الاقتصادي يدعم أنشطة الشركات

فولكر بيشوف

قال فولكر بيشوف، نائب الرئيس والمدير العام لشركة روبرت بوش المتخصصة عالمياً في توريد التكنولوجيا والخدمات الشرق الأوسط إن سياسة التنويع الاقتصادي في الإمارات وخصوصاً دبي .

بالإضافة إلى المشاريع البنى التحتية الخاصة بـ«إكسبو 2020» وتعافي أسعار النفط عالمياً كانت ولا تزال من أهم عوامل تعزيز الطلب في قطاع الإنشاءات والصناعة، وبالتالي دعم أعمال الشركات في القطاعين.

وأكّد بيشوف في تصريحات خاصة للبيان الاقتصادي على هامش إعلان الشركة الألمانية عن نتائجها المالية للعام 2017، أن تحسن أداء الأنشطة غير النفطية، في إمارة دبي وخصوصاً الإنشاءات والصناعة والسياحة ساهم بشكل رئيسي في تعزيز الطلب على منتجات الشركة من المعدات التقنية المستخدمة في قطاعات الصناعة والإنشاء.

لافتاً إلى أن مبيعات الشركة في 14 دولة من منطقة الشرق الأوسط وصل العام الماضي إلى حوالي 500 مليون يورو (2,057 مليار درهم) بزيادة كبيرة بنسبة 11% بالمقارنة مع العام الماضي، ومتوقعاً أن يكون معدل نمو أعمال شركة بوش في الشرق الأوسط هذا العام يتكون من خانة واحدة، مشيراً إلى أن نتائج الشركة خلال الربع الأول من 2018 تتوافق مع تلك التوقعات.

أسواق

وأشار بيشوف إلى أن الإمارات والسعودية هما أكبر أسواق الشركة في الشرق الأوسط التي يصل عدد موظفي «روبرت بوش» فيها إلى حوالي 150 موظفاً. وأضاف: «نحن فخورون جداً بتحقيق هذه الإنجازات في منطقة الشرق الأوسط. فقد كان العام 2017 عاماً مميزاً بالنسبة لنا.

وذلك بفضل مبادرات التوسع المختلفة التي عملنا عليها. فعلى الرغم من انخفاض نمو الناتج المحلي الإجمالي في المنطقة، إلا أن دول مجلس التعاون الخليجي تواصل تقديم الفرص التجارية لمنتجاتنا وخدماتنا، خاصةً في قطاعات البناء والتشييد وتستمر ببذل جهدها لتنويع اقتصاداتها المحلية أكثر.

وبالتوازي مع تركيزها القوي على التنوع الاقتصادي، تعمل دول مثل الإمارات والمملكة العربية السعودية على زيادة استثماراتها في البنية التحتية والمشاريع الجديدة. وتبرز المنطقة كمركزٍ للابتكار والتقنيات الذكية، مدفوعة من قبل الحكومات التي تهدف إلى توفير أفضل مستويات المعيشة، والسكان الذين أصبحوا أكثر تعلقاً بالتقنيات الرقمية».

محركات

حول محركات النمو في الشركة، قال بيشوف: «لا يزال قسما أدوات الطاقة وتقنيات البناء (الأنظمة الأمنية سابقاً) محركي نمو قويين بالنسبة للشركة في المنطقة، حيث تشهد دول مجلس التعاون الخليجي بيئة بناء إيجابية وتنفذ فيها استراتيجيات النمو بشكل ناجح، ما يعزّز الطلب على منتجاتنا، إلى جانب شبكة قوية من الشركاء المحليين. ويقدم قسم أدوات الطاقة من بوش باستمرار أدوات جديدة لتلبية متطلبات عملائه باستمرار».

تعليقات

تعليقات