وزراء ومسؤولون: نجاحات دبي تعزز مكانتها وجهة للأحداث العالمية

أكد وزراء ومسؤولون أن سجل دبي الحافل بالإنجازات في مختلف المجالات يعزز من مكانتها كوجهة مثالية للأحداث العالمية، وأشاروا إلى أن الفوز باستضافة المؤتمر الثاني عشر لغرف التجارة العالمية 2021 يأتي تأكيداً لما تتمتع به دبي من سمعة مرموقة كمركز دولي للتجارة والاستثمار.

نموذج يحتذى

وأكد معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد أن دبي تمثل نموذجاً يحتذى بين المدن العالمية الذكية ذات الرؤى الطموحة، وتمتلك الإمارة تاريخاً حافلاً في قدرتها على تحقيق أهدافها ضمن الفترات الزمنية التي تحددها، حيث باتت اليوم إحدى أكثر المدن عالميةً، مع تميزها العالمي في دعم الابتكار وريادة الأعمال، ولذلك فإن دبي هي الوجهة الأمثل لاستضافة المؤتمر الثاني عشر لغرف التجارة العالمية 2021، خصوصاً أن تركيز المؤتمر على الإبداع والتميز في الابتكار ضمن المشاريع الصغيرة والمتوسطة يتناغم مع رؤية دبي في هذا المجال، ونحن على ثقة بأن سمعة الإمارة كمركز تجاري عالمي ووجهة دولية لقطاع الطيران والخدمات اللوجستية سيلبي توقعات المؤتمر بوجود خدمات ذات مستوى عالمي تخدم أغراض التنمية المستدامة العالمية.

تنوع ثري

ومن جانبها أشارت معالي ريم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي إلى أن الانجازات البارزة التي حققتها دبي على مدى العقود القليلة الماضية عززت من مكانتها العالمية كمركز أعمال رائد ووجهة سياحية عالمية مفضلة. وقد أثبتت الإمارة طوال السنوات الماضية أنها تمتلك الكثير لتقدمه للعالم حيث تستشرف آفاق المستقبل من خلال اعتماد التقنيات المبتكرة والاستراتيجيات المتقدمة. وعند فوز الإمارة بشرف تنظيم المؤتمر الثاني عشر لغرف التجارة العالمية 2021، فإن المشاركين في المؤتمر ستتاح لهم خيارات متنوعة فيما يتعلق بقطاع الأعمال والترفيه والنشاطات الثقافية خصوصاً وأن معرض اكسبو 2020 دبي سيقام خلال فترة تنظيم مؤتمر غرف التجارة العالمية.

ولفتت معالي الهاشمي إلى أن المشاركين في مؤتمر غرف التجارة العالمية ستتاح لهم فرصة حضور فعاليات إكسبو 2020 دبي الذي سيشهد مشاركة 190 دولة على مدى ستة أشهر، ليشاهدوا عن كثب التنوع الثري لدبي وتحولها اللافت إلى مدينة المستقبل. ومثلما هو الحال مع مؤتمر غرف التجارة العالمية 2021، فإن معرض اكسبو 2020 دبي سيوفر منصة فعالة للزائرين الدوليين للتواصل والتعاون بهدف معالجة التحديات العالمية، إنني أتطلع للترحيب بغرف التجارة العالمية في دبي في العام 2021 وكلي ثقة بأن الإمارة ستنظم مؤتمراً عالمياً تاريخياً سيعد أحد انجح المؤتمرات في العالم.

خدمات عصرية

وبدوره أكد هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي أن الإمارة نجحت خلال السنوات الماضية في ترسيخ مكانتها ليس كمركز جذب سياحي عالمي فحسب، بل عززت من موقعها كوجهة مثالية لأهم فعاليات الأعمال في العالم. وبفضل الخدمات العصرية التي يقدمها مطار دبي الدولي ومطار آل مكتوم الدولي، بالإضافة إلى الربط الجوي الواسع بفضل طيران الإمارات وفلاي دبي، توفر دبي فرصة فريدة للتواصل مع مختلف أنحاء العالم، وأشار إلى أن دبي توفر لزوارها طيفاً واسعاً من الخيارات للإقامة مع 107000 غرفة فندقية. وأكد المري التزام «سياحة دبي» بالعمل مع جميع الشركات والجهات المعنية لتلبية متطلبات استضافة الحدث، مؤكداً جاهزية دبي لاستضافة جميع الفعاليات من مختلف الفئات، بدءً من اجتماعات مجالس الشركات وصولاً إلى معارض إكسبو الدولية.

مركز دولي

ومن جانبه أكد سلطان بن سليم، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة أن الإنجازات التي تحققها دبي كمركز دولي للتجارة العالمية تأتي بفضل رؤية القيادة الرشيدة، مشيراً إلى أن موانئ دبي العالمية تشكل مثالاً للشركات الوطنية التي نجحت في الوصول إلى العالمية، مشيراً إلى أن التخطيط المسبق للمستقبل شكل عماد مسيرة التنمية في دبي والإمارات. ولفت بن سليم إلى أن دبي هي المنصة المثالية لبناء الشراكات العالمية ومشاركة أفضل الخبرات والممارسات والأفكار وتحفيز الفرض التجارية والاستثمارية.

مكانة مرموقة

فيما أشارت من جانبها الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، المدير العام لدبي الذكية إلى أن دبي تتمتع بموقع جغرافي استراتيجي يصل الشرق مع الغرب، وتتمتع الإمارة بمكانة مرموقة كوجهة مفضلة لسياحة المعارض والمؤتمرات والفعاليات المتخصصة فيما تواصل جهودها في تعزيز مكانتها وقدراتها كمدينة ذكية بالاعتماد على بنية تحتية متطورة وبيئة ملائمة للأعمال والاستثمار.

ولفتت بن بشر إلى أن فوز دبي باستضافة الحدث سيساهم في تعزيز حركة الابتكار ونمو الأعمال في المنطقة بأكملها.

بيئة مثالية

وبدروه لفت هشام عبدالله القاسم نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الإمارات دبي الوطني إلى أن دبي تتمتع باقتصاد متين ومتنوع وبنية تحتية متقدمة ومتكاملة، بالإضافة إلى بيئة مثالية لتأسيس ونمو الأعمال بما يعزز حركة الاستثمار في مختلف القطاعات، مشيراً إلى أن دبي تعمل وفق نهج قائم على الابتكار والديناميكية بفضل الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة، وأثبتت قدرتها على استضافة وتنظيم كبرى الفعاليات العالمية وهو ما يتجلى بالفوز باستضافة إكسبو 2020.

تعليقات

تعليقات