إطلاق الجيل الرابع من «بلوك تشين» في الإمارات

أطلقت مؤسسة «لوكس تشين» ومقرها سنغافورة، أمس تكنولوجيا «بلوك تشين» الجيل الرابع في الإمارات، حيث تحقق هذه التكنولوجيا، أعلى معدل سرعة إنجاز للمعاملات باستخدام تقنية البلوك تشين على الإطلاق بوقت مستغرق في إتمام المعاملات من البداية إلى النهاية في أقل من ثانيتين، بصرف النظر عن سرعة النطاق العريض للإنترنت.

وقال سانغ يون لي، الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة «لوكس تشين» خلال مؤتمر صحفي في دبي أمس، إن الشركة دخلت مؤخراً بمباحثات مع «دبي الذكية» و«إكسبو 2020» لدراسة أفضل سبل توظيف الاستفادة من منصة الشركة الجديدة التي تغطي 27 دولة في القارات الست، وخصوصاً في التعليم والصحة، وبناء منظومة تعاون مع الأطراف المتعلقة، مشيراً إلى إمكانية توظيف المنصة كذلك في العديد من القطاعات مثل التجزئة والخدمات المالية والقيادة الذاتية والذكاء الاصطناعي، مؤكداً أن المنصة تضمن أقصى درجات أمن الشبكة وإتمام المعاملات باستخدام البيانات البيومترية، وأنه سيتم إطلاق عملية «الطرح الأولي للعملة» ICO التي سيتم من خلالها التعامل على المنصة الشهر المقبل، على أن تبدأ المنصة بالعمل في غضون 3 أشهر.

صناعة المستقبل

وأشار لي إلى أن اختيار الإمارات للطرح العالمي لهذه التكنولوجيا يأتي نظراً لسجل الدولة المتميز في مجال الأعمال الإنسانية، وكذلك للدور الريادي الذي تلعبه في صناعة المستقبل، خصوصاً مع إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مؤخراً استراتيجية دبي للتعاملات الرقمية 2021.

وفي هذا الإطار، أعلنت «لوكس تشين» عن إنشاء آلية تمويل عالمية جديدة تهدف إلى دعم الفقراء والمعوزين في البلدان النامية، حيث تعتمد الآلية على منصة بلوك تشين الجيل الرابع التي ستتيح ضمان وصول الأموال إلى المستفيدين مباشرة على شكل أصول رقمية مشفرة. وهذه هي المرة الأولى على الإطلاق التي يتم فيها توظيف تقنية بلوك تشين لهذا الغرض.

استدامة الخدمات

وتشمل تكنولوجيا بلوك تشين الجيل الرابع من «لوكس تشين» جميع الأدوات والخدمات التي تعزّز من قدرة الجهات المستفيدة من المنح على جمع التبرعات للأعمال الخيرية وتنمية الموارد والحصول على تمويل الجمهور، وكذلك الوصول إلى أموال المانحين وقواعد بيانات المؤسسة. وستدعم هذه التكنولوجيا كوادر بشرية مؤهلة ستقدم خدمات متخصصة للمساعدة على ضمان استدامة الخدمات والبرامج إلى ما هو أبعد من نطاق المنح.

وأبرمت «لوكس تشين»، التي جمعت بالفعل كمية كبيرة من التبرعات، اتفاقيات شراكة مع العديد من المنظمات حول العالم، حيث ستقوم هذه المنظمات بتحديد القضايا ذات البعد الإنساني التي تتطلب إجراءات فورية في مناطقها، ومن ثم تعمل «لوكس تشين» بالتعاون مع شركائها على تطبيق آلية التمويل الجديدة لدعم هذه القضايا من خلال تحويل الأموال على شكل أصول رقمية مشفرة للمنظمات المعنية.

التعاملات الرقمية

وأضاف سانغ يون لي أنه مضى على ظهور تكنولوجيا بلوك تشين حوالي عقد من الزمان، لكنها بدأت بجذب اهتمام المستثمرين حول العالم منذ نحو عام فقط. وما نقدمه حالياً هو أكثر تقنيات البلوك تشين تطوراً في العالم. حيث تأتي هذه الخطوة في الوقت التي باتت فيه المؤسسات تتجه لتوظيف تقنيات التعاملات الرقمية في جميع عملياتها التشغيلية على نطاق واسع.

ويمكن استخدام منصة البلوك تشين الجيل الربع لإتمام التعاملات فيما بين الآلات للمستهلكين والشركات والقطاع كما أنها تضمن الشفافية في توفير الخدمات المالية مع ضمان استقرار قيمة الأصول المشفرة نظراً لكونها تتفوق على كافة الشبكات المالية القائمة في سرعة إنجاز التعاملات.

تعليقات

تعليقات