كأس العالم 2018

«أدنوك» تتبنى تقنيات الذكاء الاصطناعي

صورة

قالت مرهان كامل، كبير اختصاصيي المكامن الساكنة في المركز التقني - الهندسة بشركة أدنوك البرية، إن الشركة تسعى لتبني التقنيات المتقدمة والتطبيقات الحديثة، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي، في إطار تطبيق تقنيات تعزيز إنتاج النفط.

وأضافت، للصحفيين على هامش مؤتمر الشرق الأوسط لصيانة وتصميم معدات النفط في دبي أمس، أن الهدف الرئيس من هذه التقنيات المتطورة يتمثل في الإسهام في تعزيز الربحية في مجال الاستكشاف والإنتاج وزيادة القدرة الإنتاجية، وتحقيق أقصى قيمة من أصول الشركة وعملياتها ومواردها.

وأوضحت أن شركة «أدنوك البرية»، التي تقود العمليات البرية لاستكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز ضمن مجموعة أدنوك، تنتج حالياً 1.8 مليون برميل من النفط يومياً. ولفتت إلى أن الشركة تتبنى استراتيجية تهدف إلى تحسين حجم الإنتاج بتكلفة أقل مع أعلى درجات الأمان، موضحةً أن هدف الاستراتيجية لا يقتصر على زيادة الكفاءة والإنتاجية والربحية عبر مجالات الأعمال كافة، بل يمتد كذلك ليشمل تعزيز السلامة وحماية البيئة.

وأشارت إلى تطبيق الشركة أخيراً عدداً من التكنولوجيات المتطورة في جميع مراحل الإنتاج، منها تكنولوجيا جديدة لتطوير الخزانات النفطية، بما يجعلها تتحمل سعات أكبر، وبالتالي زيادة في الإنتاجية وتخفيض في التكاليف.

تنويع

ومن جهته، قال صالح باحمدان، الرئيس التنفيذي لشركة الصحراء للبتروكيماويات السعودية، إن الشركة تسعى إلى تنويع وتوسيع نطاق شراكاتها الاستراتيجية في دول الخليج، وتعزيز تبادل الخبرات مع الشركات الإماراتية، ومنها أدنوك. وأوضح أن زيارات متبادلة مع شركة موانئ دبي العالمية بهدف تعزيز التعاون.

تعليقات

تعليقات