«جدار زايد» يُعرّف الجمهور على ومضات من سيرة الوالد المؤسس

احتفاء بعام زايد والذكرى المئوية للوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تقدم دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عملاً فنياً تركيبياً في جناحها المشارك في سوق السفر العربي ويقدم العمل الفني فرصة لزوار المعرض للتعرف عن قرب على ومضات من سيرة حياة القائد الذي ألهم أبناء شعبه والعالم بمواقف خالدة في التاريخ الإنساني، حيث يدمج العمل التركيبي بين أحدث تقنيات العرض وفنون الأعمال التركيبية.

ويأتي العمل الفني تحت عنوان «جدار زايد»، ويتكون من صور فوتوغرافية للمغفور له الشيخ زايد ،طيب الله ثراه، من الأرشيف الوطني، وتجتمع هذه الصور معاً لتكوين عمل فني تركيبي ضخم، حيث يمكن لزوار الجناح تكبير الصور التي يتألف منها العمل والاطلاع على معلومات حول مناسبة كل صورة.

ويهدف العمل الفني الذي تقدمه دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي إلى تعريف جمهور المعرض وزواره على إرث الشيخ زايد الذي مهد الطريق أمام دولة الإمارات لبناء مكانتها المميزة بين الشعوب والأمم وأن تصبح منارة ثقافية عالمية ومقصداً سياحياً مفضلاً لكل الزوار من أرجاء العالم.

ويركز الجناح على إبراز ما تمتلكه أبوظبي من ثراء ثقافي ومقومات سياحية فريدة من نوعها، سواء التي تقدمها مؤسساتها الثقافية أو منشآتها السياحية والفندقية والترفيهية عالمية المستوى وكذلك التنوع البيئي والطبيعي الذي تتسم به جغرافية الإمارة بالإضافة إلى التعرف على التراث والتقاليد الخاصة بالمجتمع الإماراتي.

وتقود دائرة الثقافة والسياحة وفد أبوظبي المشارك في معرض السفر العربي.

تعليقات

تعليقات