كأس العالم 2018

8.1 % نمو ناتج أبوظبي في الربع الرابع 2017

ارتفع الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي بالأسعار الجارية للربع الرابع من عام 2017 إلى 219.7 مليار درهم مقارنة مع 203.3 مليارات درهم في الربع الرابع من عام 2016 وذلك بمعدل نمو بلغ 8.1%. جاء ذلك في تقرير مركز الإحصاء- أبوظبي الخاص بتقديرات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع من عام 2017 المستمدة بياناته من نتائج المسح الاقتصادي الربع سنوي، والذي يتضمن العديد من التقديرات المهمة حول تطورات الأوضاع الاقتصادية في إمارة أبوظبي.

وتشير البيانات التفصيلية للتقرير إلى نمو إيجابي في الأنشطة والقطاعات الاقتصادية، النفطية وغير النفطية مقارنة بالربع الرابع من عام 2016 وعزا المركز هذا النمو إلى ارتفاع الناتج المحلي النفطي وغير النفطي بالأسعار الجارية، حيث بلغ الناتج المحلي النفطي.383 مليار درهم في الربع الرابع من عام 2017، بمعدل نمو 16.7% مقارنة بالربع الرابع من عام 2016، مشكلاً ما نسبته 37.9% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية.

وقال راشد لاحج المنصوري رئيس مجلس إدارة «مركز الإحصاء - أبوظبي» إن أي قراءة في واقع وآفاق اقتصاد الإمارة تؤكد أن هذا الاقتصاد الذي قطع أشواطاً بعيدة في النمو، وأحرز درجة كبيرة من التطور والتنوع في غضون فترة قصيرة، مستفيدا من التجارب الماضية ومن توافر إدارة حكيمة، والتي تسعى إلى تحقيق الاستغلال الأمثل للفرص المتاحة.

وأوضح أن حكومة أبوظبي قد نجحت في توسيع قاعدة المشاركة للقطاع الخاص في العمليات التنموية الإنتاجية، وتوفير الخدمات التي تساهم في نمو النشاط الاقتصادي، وذلك لإعطاء الدور المناسب الذي يمكن أن يقوم به القطاع الخاص، حيث استطاع القطاع الخاص أن يحقق طفرات مماثلة، وأصبح يتمتع بالعديد من المزايا النسبية التنافسية في مجال الإنتاج والتصدير، التي تؤهله للقيام بدور مستقبلي أكثر فعالية، لمواجهة الظروف والمتغيرات الاقتصادية المقبلة، على الساحتين الإقليمية والعالمية.

كما أن الخطط والاستراتيجيات التي تبنتها إمارة أبوظبي مؤخراً، ترسم دوراً متعاظماً للاستثمارات المحلية والأجنبية في مشروعات التنمية المستقبلية بمختلف أحجامها وأنواعها، وفيما يتصل ببيئة الأعمال القائمة، هناك العديد من المقومات والعوامل التي تشكل في مجملها المكونات الأساسية لبيئة جيدة، تساهم بشكل فعال في بناء قاعدة اقتصادية عريضة ومتنوعة.

من جانبه، أكد خليفة المنصوري وكيل دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي أن اقتصاد إمارة أبوظبي يواصل تحقيق تطورات كمية ونوعية متميزة، في شتى المجالات بفضل القيادة الحكيمة وجهودها المخلصة في استثمار العوائد النفطية بشكل مسئول وفعال مرتكزة على مبادئ الاستدامة وتمكين أفراد المجتمع، وهي المبادئ التي تشكل محوراً رئيساً من محاور «الرؤية الاقتصادية لإمارة أبوظبي 2030».

ارتفاع

أوضح مركز الإحصاء - أبوظبي أن الناتج المحلي غير النفطي ارتفع من 131.9 مليار درهم في الربع الرابع من عام 2016 ليصل إلى 136.4 مليار درهم في الربع الرابع من عام 2017 وبنسبة مساهمة بلغت 62.1% من الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية في الربع الرابع من عام 2017.

تعليقات

تعليقات