كأس العالم 2018

منتدى المدينة الذكية يركز على التعليم وريادة الأعمال

استضافت اقتصادية دبي وجامعة أبوظبي- فرع دبي منتدى «المدينة الذكية: القيادة في المستقبل» الأول من نوعه لإلقاء الضوء على استراتيجية الدائرة المساهمة في تحقيق خطط مدينة دبي الذكية وخصوصاً صلتها بالتعليم العالي وريادة الأعمال والابتكار.

وسعى المنتدى، الذي عقد في إطار مبادرة شراكة مجتمع الأعمال التي تنظمها اقتصادية دبي، لتسليط الضوء على الخصائص والسمات اللازمة إلى تطوير واستدامة مدينة ذكية من أجل جعل دبي المدينة الأسعد في المستقبل.

وحددت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام مكتب دبي الذكية، في كلمتها رؤية المدينة الذكية ومبادراتها خلال المنتدى، كما سلطت الضوء على استراتيجيات دبي للسعادة، وأبرز الابتكارات: مثل سلاسل القيمة المضافة «البلوك تشين»، والذكاء الاصطناعي، وسبل تمكين وتعزيز الذكاء في الخدمات الحكومية المقدمة على مستوى الحياة المعيشية والترفيه للمدينة.

وقالت باعتبارنا من الجهات الحكومية فإننا نسعى إلى خلق إطار من التشريعات يدعم القطاعين الحكومي والخاص لاحتضان تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، لضمان النمو المستدام بهذا المجال. يتعين على قطاعات المدارس والجامعات البدء بالتعرف إلى متطلبات التعليم الحالية، والتي ستغذي المدن لاحقاً، وستعمل دبي الذكية وبصفتها جزءاً من مبادرة دبي 10X، على إطلاق جامعة المدينة الذكية قريباً، لتدريب الطلاب من جميع أنحاء العالم على آليات بناء وتنفيذ المدن الذكية.

وقال محمد شاعل السعدي، المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الاستراتيجية المؤسسية في اقتصادية دبي: «يسعدنا التعاون مع جامعة أبوظبي، التي تعتبر من كبريات الجهات الأكاديمية في التعليم العالي، مشيراً إلى أن اقتصادية دبي تولي اهتماماً كبيراً بريادة الأعمال والابتكار في المشاريع التقنية وغيرها من السبل الداعمة إلى تعزيز صدارة دبي على خارطة المدن الذكية عالمياً.

وسوف تستمر جهودنا في استكشاف الفرص التعاونية مع المؤسسات الأكاديمية الأخرى، وغيرها من الجهات ذات الاهتمامات المشتركة، وستظهر نتائجها مستقبلاً من المنتديات أو الأبحاث المشتركة أو السياسات التي سيتم عرضها على مجتمع الأعمال بدبي».

وقال د. وقار أحمد، مدير جامعة أبوظبي بالإنابة: سعداء بشراكتنا الاستراتيجية مع اقتصادية دبي والتي ستسهم في إثراء الحوار العام المتعلق بالتحول نحو المدينة الذكية، مشيراً إلى أن هذا الحدث يؤكد حرص قيادتنا الرشيدة على إشراك المؤسسات الأكاديمية والبحثية في صنع المستقبل القائم على المعرفة، وخصوصاً في ظل التحولات التي يشهدها العالم اليوم في كافة القطاعات نتيجة للتقدم العلمي والتكنولوجي.

واستعرض د. عبدالعزيز استيتيه، المستشار الاقتصادي في المجلس التنفيذي لحكومة دبي، تأثير التركيز الصناعي المتوقع على مستقبل دبي على مدى العقدين القادمين. وأوضح د. سانجيث إبراهيم، نائب رئيس التعلم والتطوير في إدارة الموارد البشرية بمصرف الشارقة الإسلامي، أهمية التعلم الذكي في استدامة المدن الذكية، ودور التعليم العالي في ريادة الأعمال والابتكار. وشدد ألكساندر ويليامز، مدير اقتصاد المستقبل باقتصادية دبي على أهمية قيادة ريادة الأعمال والابتكار في المدن الذكية.

تعليقات

تعليقات