«الاتحادية للجمارك» تبحث تعزيز التعاون مع إسبانيا

بحث المفوض علي بن صبيح الكعبي، رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك، مع وفد إسباني، سبل تعزيز التعاون وتبادل الخبرات في مجال العمل الجمركي المشترك، وزيادة حركة التجارة البينية بين البلدين.

جاء ذلك خلال استقبال المفوض علي الكعبي، في مقر الهيئة بأبوظبي صباح أمس، ألفاريز بارثي دي أنطونيو، سفير مملكة إسبانيا لدى الدولة، وجان برنارد بولفان، نائب سفير البعثة الأوروبية، والدكتور ولفغانغ بنزياس، المرشح الإسباني في انتخابات منظمة الجمارك العالمية. حضر اللقاء محمد بوعصيبة، المدير العام للهيئة، وأحمد الخييلي، مدير مكتب مفوض الجمارك رئيس الهيئة.

وأكد الكعبي، خلال اللقاء، حرص الهيئة على تبادل الخبرات لتعزيز كفاءة قطاع الجمارك، مشيداً بمستوى العلاقات التجارية التي تربط الإمارات وإسبانيا منذ عقود مضت. أظهرت إحصائيات الهيئة الاتحادية للجمارك أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 66.1 مليار درهم (16.5 مليار دولار) خلال الفترة من 2011 حتى نهاية عام 2017، بنسبة نمو تصل إلى 23% ما بين عامي 2011 و2017.

تعليقات

تعليقات