#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«تنمية المشاريع» تُطلق المرحلة الثانية من «التاجر الصغير»

صورة

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، أطلقت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، المرحلة الثانية من «مسابقة التاجر الصغير» وذلك في دورتها الـ 12، حيث يشارك في هذه المرحلة 580 مشروعا في معرض المسابقة، الذي يقام في منطقة سيتي ووك اعتبارا من اليوم وحتى 7 إبربل الجاري، ويقوم المشاركون من خلاله بعرض وتسويق مشاريعهم والتنافس من خلال منصة شاملة تشكل نقطة انطلاق نحو عالم ريادة الأعمال.

وكان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، قد أطلق المرحلة الأولى من المسابقة بحلتها الجديدة في ديسمبر، بالتعاون بين مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة مع موقع «سوق.كوم»، والذي قدم أكبر منصة إلكترونية للمسابقة، لإتاحة الفرصة لكافة المشاركين من اليافعين والشباب ومن مختلف الجنسيات في الدولة للمشاركة في المسابقة، عبر عرض وبيع منتجاتهم من خلال المنصة التفاعلية الخاصة بالمسابقة والتنافس فيما بينهم، للوصول إلى أكبر عدد من العملاء المستهدفين، مع توفير الدعم اللوجستي اللازم لعمليات البيع.

وأكد عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إن مسابقة «التاجر الصغير» بصورتها الجديدة شهدت إقبالاً واسعاً على المشاركة من فئات الشباب والطلاب بالدولة، الأمر الذي يؤكد عمق الوعي لدى هذه الفئات بأهمية قطاع ريادة الأعمال، وقدرته على تقديم فرص مستقبلية هائلة لهم في شتى المجالات. كما يوضح حجم المشاركة في المرحلة الأولى للمسابقة، توجهات الشباب وقدرتهم على التعامل مع التجارة الإلكترونية، التي أصبحت تشكل جزءاً رئيسياً من مستقبل قطاع التجزئة في دولة الإمارات والمنطقة، وتحقق نمواً سنوياً مطرداً يعزز مكانة الدولة في هذا المجال الحيوي.

وأوضح عبد العزيز المازم، المنسق العام لمسابقة التاجر الصغير، أن المرحلة الثانية من المسابقة ستشهد منافسة رواد أعمال من الطلاب والشباب من أصحاب المشاريع المتأهلة، وذلك عن فئتين، الأولى فئة الكبار للأعمار من 12 وحتى 25 سنة ويشاركون بـ 380 مشروعاً، وفئة الصغار من 5 وحتى 11 سنة ويشاركون بـ 200 مشروع.

وأشار إلى أن اختيار المؤسسة لمنطقة سيتي ووك لإقامة معرض المسابقة، يأتي لكونها تشكل معلماً مهماً من معالم دبي، كما تستقطب عدداً كبيراً من الزوار بجميع فئاتهم يومياً، إلى جانب أنها تمتلك بنية تحتية متكاملة، ما يدعم مفهوم وفكرة معرض المسابقة، ويسهم في جذب أعداد متزايدة من الزوار لأكشاك المشاريع المشاركة في المعرض، وبالتالي التسويق لها بشكل أفضل ورفع نسبة مبيعاتها.

مجالات

وتضم مجالات المشاريع المشاركة، الأنشطة التجارية الابداعية التي تشمل: الفنون والحرف اليدوية، الإكسسوارات وتصميم المنتجات، إلى جانب المنتجات ذات العلاقة بالأطفال والتصوير. وكذلك المنتجات التقليدية التراثية، والبصريات، ومنتجات العناية الشخصية. كما تتضمن مجالات المشاريع: صناعة العطور ومستحضرات التجميل، المنتجات العلمية، الفنون، منتجات إعادة التدوير، منتجات الطاقة المتجددة، الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

بالإضافة إلى الأجهزة الإلكترونية والكاميرات، تكنولوجيا المعلومات والشبكات، المنتجات الرياضية، الألعاب، ألعاب الفيديو، إكسسوارات السيارات، الأثاث وديكورات المنزل، مستلزمات الحدائق والموسيقى. كما تقدم المسابقة ضمن «مختبر مسابقة التاجر الصغير»، مشاريع واعدة في مجالات الأنشطة الابتكارية، والتي تضم: الذكاء الاصطناعي، الطاقة المتجددة والنظيفة، التكنولوجيا، النقل، التعليم، الصحة، المياه والفضاء.

وتستقبل المسابقة مشاركات المشاريع من كافة الجنسيات المقيمة في دولة الإمارات من فئات الطلاب والشباب للأعمار من 5 وحتى 25 سنة، ويحق لكل مشروع مشاركة أربعة شركاء كحد أقصى، فيما يقوم قائد الفريق بتسجيل المشروع في التطبيق الخاص بالمسابقة وذلك بالنسبة لفئة الأعمار من 12 وحتى 25 سنة، أما المشاريع المشاركة للفئة العمرية من 5 -11 سنة فيحق لكل مشروع مشاركة شخصين فقط.

تقييم

ستقوم مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة بعملية تقييم المشاريع المشاركة في المرحلة الثانية من خلال احتساب نقاط محددة على أداء المشاريع خلال عمليات البيع الإلكترونية التي تمت في المرحلة الأولى، إضافة إلى نقاط التقييم أثناء عرض المشاريع في المرحلة الأخيرة، فيما سيتم إعلان أسماء الفائزين في 14 أبريل خلال الحفل السنوي الذي تنظمه المؤسسة بهذه المناسبة بمركز دبي التجاري العالمي.

تعليقات

تعليقات