كأس العالم 2018

حسين سجواني: القطاع العقاري في الإمارات مستقر ولا مخاوف من المعروض

أكد حسين سجواني، رئيس مجلس إدارة شركة «داماك العقارية»، أن القطاع العقاري في الدولة مستقر ولا توجد مفاجأة بصعود كبير أو هبوط كبير، فالعرض والطلب متوازن في الوقت الراهن ويحظى بعوائد منطقية ثابتة وقوة تأجيرية جيدة.

لا مخاوف

وأضاف سجواني في تصريحات على هامش فعاليات منتدى القادة العالميين، أنه ليس هناك أية مخاوف من المعروض العقاري الجديد في السوق، متوقعاً استمرار الاستقرار في السوق في العامين الجاري والمقبل.

وأوضح أن إمارة دبي تحتاج بين 18 و22 ألف وحدة عقارية سنوياً، مضيفاً إن أسعار الوحدات العقارية تراجعت قليلاً في العامين الماضيين.

وعن تأثير تطبيق ضريبة القيمة المضافة على القطاع العقاري، قال إن نسبة الضريبة تعتبر مقبولة ومنطقية إذا ما تم مقارنتها بدول أخرى، موضحاً أن قرار إعفاء قطاع العقارات من الضريبة كان حكيماً، خاصة في ظل سداد القطاع رسوم بنسبة 4% يتم سدادها موزعا مناصفة 2% على الشراء ومثلها على البيع. وأوضح أن «داماك» أطلقت مشروع ريفا ريزيدنسيس ويضم شققاً سكنية فاخرة في منطقة الخليج التجاري في الربع الأول من العام الحالي.

وعن خطط التوسع الجديدة خارج الإمارات، أوضح أن الشركة لديها مشروع في سلطنة عُمان ويتضمن تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس وتحويل الميناء إلى وجهة سياحية وسكنية وترفيهية متكاملة بتكلفة مليار دولار ومن المنتظر بدء المشروع في الربع الثالث أو الأخير من العام الجاري. وأضاف أن الشركة تستهدف أسواقاً جديدة في أوروبا، إضافة إلى السوق البريطانية وهناك اهتمام حالياً بأسواق ألمانيا وهناك دراسة لمدن مثل فرانكفورت وبرلين وميونخ.

وتابع: "كما تبحث الشركة عن فرص في شرق الولايات المتحدة"، مؤكداً اهتمامه بصفة خاصة بالعقارات المكتبية والتجزئة والسكن الفاخر. ولفت إلى أنه لا توجد أي نية لطرح ذراع الضيافة للاكتتاب العام في الأسواق الإماراتية في الوقت الحالي.

ورداً على سؤال إذا ما كانت ستصدر صكوكاً دولارية جديدة، قال إنه من المنتظر أن تعلن الشركة وقت الإصدار. وأكد أن ليس لديه نية في بيع أي أسهم من حصته في شركة داماك العقارية في المستقبل القريب. ويمتلك سجواني حصة قدرها 72% في «داماك»، التي أسسها منذ 15 عاماً، وكان أعلن في وقت سابق أنه يمكن أن يبيع 15% من حصته في الشركة إذا حصل على السعر المناسب.

تعليقات

تعليقات