«الشارقة للقادة» يطور خبرات شباب الإمارات في سوق العمل

يمثل برنامج الشارقة للقادة، الذي تنفذه «الشارقة لتطوير القدرات - تطوير»، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، أحد البرامج الوطنية الرائدة التي تستثمر في شباب الوطن، وتعمل على صقل مواهبهم، وتنمية قدراتهم، وتوسيع خبراتهم، عبر إلحاقهم بالدورات التدريبية والممارسات العملية والزيارات الميدانية، التي تمنحهم قدرة أوسع في الوقوف على احتياجات سوق العمل وما يرتبط بها من تطورات، كي يكونوا أكثر قدرة على تحقيق التميز ومواصلة الإبداع، بما يعزز مكانة الإمارات على قمة الريادة في مختلف القطاعات.

وضمن هذا الإطار، بادرت «تطوير» أخيراً إلى تنظيم عدد من الزيارات الميدانية ذات البُعد العملي، لمنتسبي الدورة العاشرة من «برنامج الشارقة للقادة»، كل حسب تخصصه، شملت مجموعة من المؤسسات الحكومية، والشركات المحلية والدولية العاملة في دولة الإمارات.

وذلك بهدف تعريف واطلاع الشباب الإماراتي الملتحق بالبرنامج على آليات العمل المختلفة التي تنتهجها هذه المؤسسات والشركات، واكتساب الخبرة الميدانية التي تمنحهم فهماً أوسع للإجراءات المتبعة في مختلف القطاعات التي تتناسب مع تخصصاتهم وخبراتهم ورغباتهم الشخصية.

وأكد جاسم محمد البلوشي، عضو مجلس أمناء مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، أن «الشارقة لتطوير القدرات - تطوير» تعمل على تمكين المشاركين في برنامج الشارقة للقادة من اكتساب المهارات الإدارية والخبرات العملية كل حسب تخصصه لترسيخ الريادة والإبداع في عمل مؤسساتهم، وتعزيز البيئة الابتكارية في إمارة الشارقة، والارتقاء بريادة الأعمال في مختلف القطاعات، خصوصاً أن البرنامج يتطلع إلى وضع الإنسان المناسب في المكان المناسب.

تعليقات

تعليقات