«يورومونيتور إنترناشيونال»: الإماراتيون أقلّ استخداماً للنقد - البيان

تقرير

«يورومونيتور إنترناشيونال»: الإماراتيون أقلّ استخداماً للنقد

يتراجع استخدام النقد في الشراء وإنهاء المعاملات التجارية في الإمارات، وفقاً لما تؤكده أحدث التقارير الصادرة عن شركة «يورومونيتور إنترناشيونال».

وأظهر التقرير أن المستهلكين الإماراتيين أجروا معاملات لا نقدية للبيع والشراء خلال عام 2017 بقيمة بلغت 59 مليار دولار (216 مليار درهم). وتنوعت صور السداد اللانقدي التي استخدمها الإماراتيون خلال العام الماضي لإتمام هذه المعاملات بين بطاقات الائتمان، بطاقات الخصم والبطاقات مسبقة السداد.

وطبقاً للتقرير، فإن القيمة المذكورة تستأثر بنسبة 45% من إجمالي تعاملات البيع التي جرت في متاجر التجزئة والمنافذ التجارية الأخرى على مستوى الإمارات خلال 2017. وأوضح التقرير أيضاً أن التعامل غير النقدي قد فاق في حجمه أي صورة أخرى من صور السداد لإنهاء المعاملات التجارية في الدولة خلال العام الماضي.

وتوقعت «يورومونيتور إنترناشيونال» في تقريرها أن تحل البطاقات محل النقد كونها وسيلة السداد المفضلة لدى الإماراتيين بحلول عام 2020، وسيرتفع نصيبها من حجم المعاملات التجارية في الإمارات إلى ما يتجاوز 50%. وأفاد التقرير أيضاً أن حجم المدفوعات النقدية قد بلغ 40 مليار دولار في الإمارات خلال العام الماضي، أي لم ترق إلى حتى ثلث قيمة المعاملات التجارية التي شهدتها الدولة في 2017، وبنسبة بلغت تحديداً 31.7%. وتوقع تقرير «يورومونيتور إنترناشيونال» أيضاً أن تنحسر هذه النسبة بحلول عام 2020 إلى 27.8% فقط. وتعكس هذه الأرقام إلى حد بعيد مدى التغير، الذي طرأ خلال السنوات الأخيرة على أنماط السداد المفضلة في الإمارات ومدى تقبلهم لثقافة التعاملات الرقمية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات