#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«دبي للسياحة» تستعرض أبرز المشاريع الحالية والمستقبلية

ترويج مقوّمات الإمارات السياحية في بورصة برلين

إقبال كبير على جناح دبي ببورصة برلين

تواصل أجنحة الإمارات جهود الترويج المكثف لمقومات الدولة السياحية في معرض «بورصة السياحة العالمية» الذي تتواصل فعالياته حتى 11 مارس.

وتشارك دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) في المعرض للمرة الـ29.

ومن خلال جناحها في المعرض، تسعى (دبي للسياحة) إلى تسليط الضوء على المقوّمات السياحية والمشاريع النوعية أمام جمهور واسع من الزوّار والمشاركين من شتّى أنحاء العالم. لاسيما أن دبي ستشهد خلال العام الجاري افتتاح مجموعة من المشاريع السياحية والفنادق التي ستساهم في تعزيز مكانتها كرابع أكثر المدن زيارة على مستوى العالم والوجهة المفضّلة للزوّار.

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: «تساهم مثل هذه المعارض العالمية في منحنا الفرصة للتعريف بالمقوّمات السياحية التي تتمتّع بها دبي.

وكذلك المشاريع الترفيهية والمعالم الجديدة التي توفّر المزيد من التجارب المميّزة لزوّارنا، وتشجّعهم على تكرار زيارتهم لها. ويقام المعرض في العاصمة الألمانية برلين وهي من الأسواق المهمّة لنا باعتبارها ضمن أهمّ 10 أسواق رئيسية لدبي التي استقبلت خلال عام 2017 أكثر من 15.8 مليون زائر.

كما أنه وبدعم شركائنا المشاركين في الحدث والذي يفوق عددهم 60 جهة، سنعرض أهم ما يمكن أن تقدّمه دبي لزوّارها، وذلك في الوقت الذي نسعى فيه إلى تحقيق الرؤية السياحية 2020 الرامية إلى استقطاب 20 مليون زائر سنوياً بحلول العقد المقبل».

وخلال المعرض تسلط «دبي للسياحة» الضوء على أبرز المشاريع الحالية وكذلك المتوقع افتتاحها خلال العام الحالي، والتي من شأنها أن تدعم نمو القطاع السياحي في المدينة. وتتضمن الوجهات الجديدة التي تم افتتاحها أخيراً «برواز دبي»، والذي يجمع بين دبي القديمة والحديثة، بالإضافة إلى «لا مير» الوجهة الشاطئية الأحدث في الإمارة.

فضلاً عن محمية المرموم التي تم إطلاقها أخيراً كإحدى أكبر المناطق المحمية في صحراء دبي. ويستطيع زوّار جناح «دبي للسياحة» في المعرض الإطلاع على أبرز الأحداث على جدول فعاليات دبي، والتي من بينها آرت دبي ومعرض فاشون فورورد.

إضافة إلى مختلف الفعاليات التي تحتضنها دبي على مدار العام. كما يتم الترويج إلى أهم الفنادق المتوقع افتتاحها في الأشهر القليلة المقبلة ومنها «زعبيل هاوس من جميرا» الكائن على خور دبي، وكذلك فندق دبليو النخلة، وهما يشكّلان إضافة مهمّة لقطاع الضيافة.

أبوظبي

وتركز دائرة الثقافة والسياحة ـ أبوظبي على تشجيع وكلاء السفر والعطلات الخارجية على تنظيم المزيد من الرحلات السياحية لاستكشاف العاصمة، وتحفيز النزلاء الألمان على تمضية فترات إقامة أطول في منشآتنا الفندقية.

وتترأس دائرة الثقافة والسياحة ـ أبوظبي وفداً يضم 48 من شركائها العاملين بقطاع السياحة والضيافة في الإمارة ضمن جناح كبير يضم مجموعة من فنادق والمنتجعات ووكلاء السفر والعطلات والجولات وشركات إدارة الوجهات إلى جانب معالم ومرافق ثقافية وسياحية ومنشآت ترفيهية.

وذلك سعياً إلى المحافظة على نمو الأداء القياسي للوجهة السياحية الذي حققته في العام الماضي والذي وصل إلى 4.87 ملايين نزيل فندقي، بزيادة 10% تقريباً عن العام السابق.

وزار علي الأحمد سفير الإمارات لدى ألمانيا جناح الإمارات الذي تشرف عليه دائرة الثقافة والسياحة ـ أبوظبي، وعقد العديد من اللقاءات والاجتماعات مع الممثلين عن الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة المشاركة من بينهم ممثلون لـ«الاتحاد للطيران»، متحف اللوفر أبوظبي، ميرال، عالم وارنر براذرز أبوظبي، وجامع الشيخ زايد الكبير.

الشارقة

ويستقطب جناح إمارة الشارقة في «بورصة برلين عدداً كبيراً من الزوار الألمان والأوروبيين والوفود الدولية المشاركة. ويواصل الجناح، منذ انطلاق المعرض جذب اهتمام ممثلي الوجهات السياحية المختلفة ووكلاء السياحة والسفر للاطلاع على أبرز المشاريع والمبادرات والخدمات السياحية في الإمارة والتعرّف إلى آخر الفعاليات والمهرجانات الخاصة بأجندة الشارقة السياحية.

وتركّز هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة من خلال مشاركتها الـ21 على التعريف بمقومات القطاع السياحي في الشارقة، خصوصاً الجانب الثقافي والتراثي باعتبارهما من أبرز مميزات السياحة في الإمارة، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب في القطاع السياحي والتجاري التي بدورها تسهم في دعم الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية في إمارة الشارقة.

وتستعرض الهيئة خلال مشاركتها في هذه الدورة أضخم مشاريعها السياحية وبرامجها التنموية وتطورات البنية التحتية في الإمارة.

وأكّد خالد المدفع، رئيس «هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة» أهمية مشاركة الهيئة والجهات الحكومية والخاصة المشاركة في هذا الحدث السياحي العالمي، الذي يسهم في ترسيخ مكانة الشارقة كوجهة سياحية رائدة على خارطة السياحة الدولية.

وأضاف: استطعنا في الهيئة أنّ نعزز مكانة الإمارة المتميّزة على خارطة السياحة العالمية وأصبحت إحدى الوجهات المفضلة لملايين الزوار من جميع أنحاء العالم، مستندةً في ذلك على المقومات السياحية التاريخية والثقافية، وكذلك البنية التحتية المتطوّرة وخدمات الضيافة المبتكرة التي تجعلها قادرة على الاستمرار في استقطاب واستيعاب السائحين من حول العالم.

ويشكّل السوق الأوروبي إحدى أهم الأسواق المصدّرة للسياح إلى الشارقة، حيث استقبلت المنشآت الفندقية في إمارة الشارقة خلال العام الماضي 468,04 ألف نزيل فندقي مقابل343,98 ألفاً خلال 2016، بزيادة 36%.

رأس الخيمة

من جانبها، أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة عزمها على افتتاح المرحلة الثانية للمسار الانزلاقي الأطول على مستوى العالم في يونيو 2018، وذلك استجابة للإقبال الواسع الذي تشهده هذه المغامرة المفعمة بالتشويق من زوار الإمارة. وستضم المرحلة الثانية كابلين إضافيين لترفع بذلك الطاقة الاستيعابية لمغامرة «جبل جيس فلايت» إلى 4 آلاف مغامر يومياً، وقرابة 200 ألف سنوياً.

وأعلنت الهيئة التي تشارك حالياً في المعرض بهدف الترويج للمعالم السياحية الجذابة والمغامرات المتميزة التي توفرها، خططها للبدء بتشغيل المسار الانزلاقي ليلاً خلال فصل الصيف، لتتيح للزوار فرصة التمتع بتجربة جديدة من نوعها خلال أشهر الصيف، وكذلك تعد درجة الحرارة على جبل جيس أقل منها بـ 10 درجات مئوية عند مستوى سطح البحر.

وقال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: المعرض يتيح لنا فرصة مثالية للتفاعل مع سوق السفر العالمي والتعريف بالمزيج المذهل الذي توفره إمارة رأس الخيمة من كرم الضيافة العربية الأصيلة والشواطئ الساحرة وفرص المغامرات المشوقة في الهواء الطلق. وساهم افتتاح المسار الانزلاقي الأطول في العالم في تعزيز حضور الإمارة على الساحة العالمية.

إضافة إلى تأكيد مكانتنا المتنامية كأسرع الوجهات السياحية نمواً على مستوى المنطقة. ويسعدنا استقبال هذا العدد الكبير من ممثلي القطاع ووسائل الإعلام في جناحنا هذا العام، المهتمين خصوصاً بقائمة الخيارات المتنامية التي نوفرها في مجال سياحة المغامرات.

حفل استقبال للهيئات المشاركة

أقام علي عبدالله الأحمد، سفير الدولة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، مساء أول من أمس، حفل استقبال في مقر السفارة في برلين، بمناسبة مشاركة الإمارات في بورصة السياحة العالمية 2018.

حضر الحفل مبارك النعيمي، مدير إدارة الترويج والمكاتب الخارجية في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي وعدد من مسؤولي الجهات السياحية في الدولة والسفراء العرب والأجانب وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في برلين.

وأكد السفير أن المعرض الرائد يتيح فرصة كبيرة لهيئات السياحة في الإمارات لتقديم المشروعات الجديدة التي تم استكمالها، واستعراض المشاريع المستقبلية في قطاع السياحة - أكثر قطاعات الدولة نمواً وإبداعاً.

إكسبو الشارقة

جذبت منصة مركز إكسبو الشارقة في المعرض أكثر من 2500 زائر، حيث برز اهتمام واسع من الزائرين للمعرض بالدور الذي يلعبه مركز إكسبو الشارقة في استضافة أبرز الفعاليات والمعارض الإقليمية والعالمية.

ولفت سيف محمد المدفع، الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة إلى أن الحضور القوي لإمارة الشارقة في هذا المعرض العالمي المهم يعكس المكانة المتميزة التي تحتلها إمارة الشارقة على الساحة السياحية العالمية، مشيراً إلى أن التعاون بين مختلف الجهات الحكومية، والتنسيق الدائم في مثل هذه المشاركات عامل إيجابي يصب لصالح توطيد السمعة العالمية التي راكمتها إمارة الشارقة بوصفها الوجهة السياحية والثقافية والاقتصادية الرائدة في المنطقة.

تعليقات

تعليقات