ضمن برنامج «شبكة شراكات الأعمال» الذي أطلقته الغرفة

4 اتفاقيات تجمع مؤسسات بارزة بدبي مع المشاريع الناشئة

خلال الفعالية التي نظمتها غرفة دبي بحضور هشام الشيراوي وحمد بوعميم من المصدر

نجحت مبادرة «دبي للمشاريع الناشئة»، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة، في جمع شركات بارزة ومشاريع ناجحة في مذكرات تفاهم مشتركة ضمن برنامج «شبكة شراكات الأعمال»، وذلك للتعاون بإيجاد حلول لتحديات الأعمال التي تواجهها هذه الشركات.

وشارك في «شبكة شراكات الأعمال» 4 شركات ومؤسسات رئيسية رائدة في إمارة دبي وهي بنك الإمارات دبي الوطني، وغرفة دبي، وفلاي دبي، وشركة «فيات كرايسلر أوتوموبيلز».

حيث عرضت كل شركة التحديات التي تواجهها في عملياتها وأنشطتها، في حين قامت الشركات الناشئة التي بلغ عددها أكثر من 130 شركة بتقديم حلول لمعالجة هذه التحديات، ما يفتح الباب واسعاً أمام شراكات ناجحة وحلول متقدمة لتحديات قائمة.

ووقعت غرفة دبي مذكرة تفاهم مشتركة مع شركة «ديجيتال فالكون» بهدف إدارة وتدقيق محتوى المنصة الإلكترونية لمبادرة «دبي للمشاريع الناشئة»، في حين وقعت شركة «فيات كرايسلر أوتوموبيلز» مذكرة تفاهم مشتركة مع شركة «لوود مي» عبر تطبيقها بهدف إيجاد حلول ذكية لنماذج الأعمال لتحسين مبيعات السيارات التجارية في منطقة الشرق الأوسط.

ووقعت شركة «فول9» مذكرتي تفاهم مشتركة الأولى مع بنك الإمارات دبي الوطني والثانية مع فلاي دبي، حيث ستعمل مع فريق الأمن الإلكتروني في بنك الإمارات دبي الوطني وستعمل مع فلاي دبي لتتبع وتحليل ورصد الموظفين خاصة المتعلقة بأنشطة إدارة المرافق.

وجرى توقيع مذكرات التفاهم جميعها بحضور هشام الشيراوي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي، وحمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي.

ووقع مذكرة التفاهم بين غرفة دبي وشركة «فالكون ديجيتال» كل من رامي حلواني، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في غرفة دبي وجيرمان قوساكوفسكي، الرئيس التنفيذي لشركة «ديجيتال فالكون»، ووقع مذكرة التفاهم بين شركة «فيات كرايسلر أوتوموبيلز» وتطبيق «لوود مي» كل من الدكتور إيقور إيجوروف، مدير تطوير الأعمال في شركة «فيات كرايسلر أوتوموبيلز».

وسيبستيان ستيفن، صاحب تطبيق «لوود مي»، في حين وقع محمد أمين بلعربي، مؤسس شركة «فول9» مذكرتي تفاهم مشتركة الأولى مع أحمد الشرياني، نائب الرئيس التنفيذي للمشتريات والعقارات في بنك الإمارات دبي الوطني، والثانية مع محمد حارب المهيري، نائب رئيس تنفيذي أول للمشتريات والمرافق في فلاي دبي.

وستمكن هذه الاتفاقيات أصحاب المشاريع الناشئة من اكتساب مميزات عدة مثل تطوير مشاريعهم، حيث إنهم سيعملون مع هذه الشركات لمدة سنة وبالتالي سيكتسبون الخبرة والمهارات اللازمة للعمل على تطوير مشاريعهم الخاصة، وكسب الفرص لعرض وتقديم وتسويق مشروعهم التجاري على المؤسسات البارزة في الإمارة.

حلول وأفكار

وأشاد هشام الشيراوي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي بالحلول والأفكار الذكية التي قدمها جميع المشاركين في برنامج «شبكة شراكات الأعمال»، مثنياً على جهودهم التي تعزز من ريادة إمارة دبي ومجتمع أعمالها في مجال الخدمات والحلول الذكية والمبتكرة.

مؤكداً أن اطلاق مثل هذا البرنامج ساعد في خلق منصة جمعت بين أبرز الشركات العالمية في المنطقة وأصحاب الشركات الناشئة المبتكرة، مضيفاً أن جهود الغرفة تتركز على تأسيس شراكات مستدامة بين مختلف مكونات مجتمع الأعمال لإبراز أهمية المشاريع الناشئة في بيئة الأعمال.

نقلة نوعية

وبدوره قال رامي حلواني، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في غرفة دبي إن البرنامج يعتبر الأول من نوعه في المنطقة، ويمثل نقلة نوعية في كيفية معالجة تحديات الأعمال عبر شراكات اقتصادية تفيد المشاريع الناشئة، وتحقق استدامة قطاع الأعمال والاقتصاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات