العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    استثمار 2.2 مليار دولار في الطاقة النظيفة

    أظهرت دراسة أعدتها «بلومبرغ لأبحاث تمويل الطاقة الجديدة السنوية» أن دولة الإمارات استثمرت 2.2 مليار دولار في مجال الطاقة النظيفة خلال العام 2017، بزيادة بنسبة 23 ضعفاً لتحتل المرتبة الحادية عشرة عالمياً في قائمة الدول المستــثمرة في الطاقة النظيفة لعام 2017 .

    وتؤكد أرقام بلومبرغ لأبحاث تمويل الطاقة الجديدة السنوية، استناداً إلى قاعدة بياناتها الرائدة في العالم من المشاريع والصفقات، أن الاستثمارات العالمية في مجال الطاقة المتجددة وتقنيات الطاقة الذكية وصلت إلى 333.5 مليار دولار في العام الماضي، بزيادة بنسبة 3٪ مقارنة مع 324.6 مليار دولار في عام 2016، وأقل بنسبة 7٪ فقط من الرقم القياسي المسجل وقدره .3360 مليار دولار الذي تحقق في عام 2015.

    وقالت الدراسة التي صدرت أمس، إن الطفرة الاستثنائية في منشآت توليد الطاقة الشمسية الكهروضوئية أدت إلى جعل عام 2017 عاماً قياسياً لاستثمارات الطاقة النظيفة في الصين. وتفوّقت هذه التغييرات على دول أخرى حول العالم، حيث قفزت الاستثمارات في الطاقة النظيفة في أستراليا والمكسيك، بينما تراجعت في اليابان والمملكة المتحدة وألمانيا.

    وتؤكد أرقام بلومبرغ لأبحاث تمويل الطاقة الجديدة السنوية، استناداً إلى قاعدة بياناتها الرائدة في العالم من المشاريع والصفقات، أن الاستثمارات العالمية في مجال الطاقة المتجددة وتقنيات الطاقة الذكية وصلت إلى 333.5 مليار دولار أميركي في العام الماضي، بزيادة بنسبة 3٪ مقارنة مع 324.6 مليار دولار أميركي في عام 2016، وأقل بنسبة 7٪ فقط من الرقم القياسي المسجل وقدره .3360 مليار دولار الذي تحقق في عام 2015.

    وقال جون مور، الرئيس التنفيذي، بلومبرغ لأبحاث تمويل الطاقة الجديدة، عن هذه التطورات: إن إجمالي الاستثمارات العالمية في مجال الطاقة المتجددة وتقنيات الطاقة الذكية في عام 2017 هو الأكثر أهمية لدى الأخذ بعين الاعتبار استمرار الانخفاض الحاد للتكاليف الرأسمالية لتكنولوجيا الطاقة الشمسية الرائدة. علماً بأن نظم محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية النموذجية كانت أرخص بحوالي 25٪ لكل ميجاواط في العام الماضي مقارنة عما كانت عليه قبل عامين.

    من ناحيته قال جاستن وو، رئيس بلومبرغ لأبحاث تمويل الطاقة الجديدة لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ: قامت الصين بإنتاج 20 جيجاواط من الطاقة المولدة من الطاقة الشمسية في عام 2017 أكثر مما كنا نتوقع. وقد حدث ذلك لأسباب منها، على الرغم من تنامي أعباء الدعم وتفاقم حدة نقص الطاقة، تباطأت الجهات التنظيمية في الصين، تحت ضغط الصناعة، في ضبط وتيرة بناء مشاريع محطات للطاقة الشمسية الكهروضوئية خارج نطاق الحصص المخصصة من الحكومة.

    طباعة Email