العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    افتتحه حشر بن مكتوم

    13 ألف خبير في صناعة الإعلام بـ «كابسات 2018»

    حشر بن مكتوم يطلع على تقنية الواقع الافتراضي خلال زيارة جناح «دو» | من المصدر

    افتتح سمو الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي، أمس، فعاليات الدورة الـ 24 لمعرض «كابسات»، المتخصص في عالم البث والإنتاج وتقديم المحتوى والإعلام الرقمي والأقمار الصناعية في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

    وقام سموه بجولة في أنحاء المعرض، الذي تتواصل فعالياته حتى الغد في مركز دبي التجاري العالمي، والتقى عدداً من كبار العارضين، واطلع على أحدث المنتجات في قطاعات البث والإنتاج وتقديم المحتوى والإعلام الرقمي والأقمار الصناعية.

    وزار سمو الشيخ حشر بن مكتوم جناح «دو»، حيث استقبل سموه، أحمد المهيدب نائب الرئيس لخدمات البث الإعلامي والتلفزيون في دو، وعدد من أعضاء الإدارة العليا للشركة، والذين أطلعوا سموه على استراتيجية دو لتزويد عملائها في الدولة بأحدث التقنيات في مجال البث الإذاعي، من خلال عرض مميز بتكنولوجيا الواقع المعزز.

    وتعرض الشركة أحدث خدماتها المدارة في مجال البث والإعلام، إلى جانب محفظتها المتكاملة من حلول الأقمار الصناعية وشبكات الألياف الضوئية وإدارة أصول وسائل الإعلام، إضافة إلى حلول نقل المحتوى عبر الإنترنت للإدارة عالية الجودة وتوزيع المحتوى. وتوفر الشركة هذه الخدمات والحلول، عبر محطتيها الرائدتين للبث الفضائي بدبي.

    وكانت محطة دو للبث الفضائي في منطقة جبل علي بدبي، نالت شهادة الاعتماد الكاملة من قبل جمعية البث الفضائية العالمية، حيث حصلت المحطة على تصنيف «Tier 3»، في برنامج الجمعية، وكانت الوحيدة على مستوى منطقة الشرق الأوسط، التي تنال مثل هذا التصنيف.

    مشاركون

    ويستقطب الحدث مشاركة أكثر من 13 ألف خبير في صناعة الإعلام، ويسهم في تعزيز فرص الابتكار والإبداع، وتسهيل إتمام الصفقات التجارية في سوق الإعلام ووسائل الترفيه السمعية والبصرية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

    وتشهد دورة هذا العام من «مؤتمر المحتوى»، مشاركة أكثر من 60 متحدثاً من كبار الشخصيات في مؤسسات مثل فيسبوك وهيئة الإذاعة البريطانية، و«آي فلكس» و«دبليو دبليو إي»، و«يو تيرن» ومجموعة روتانا الإعلامية، وشبكات فياكوم الإعلامية الدولية، وتيرنر للبث، و«كوت كويست» وشركة القاهرة الإخبارية، وشبكات ديسكفري، وفيرمانت ميديا.

    ومن بين النشاطات، منتدى المحتوى العربي، الذي يسلط الضوء على نمو المحتوى العربي ودوره في المنطقة. وهناك أيضاً مؤتمر «الأقمار الصناعية والاتصالات»، التي تضم قائمة المتحدثين المشاركين فيها خبراء رفيعي المستوى في قطاعات البث والاتصالات والطيران والبحرية، يتصدرهم الدكتور محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، الذي سيلقي الكلمة الافتتاحية.

    سكاي ستريم

    من جانبها، تعرض شركة سكاي ستريم، التابعة لمجموعة شركات أطلس، نظاماً للاتصالات عن طريق الراديو، مخصصاً للطائرات العسكرية والدفاعية. ومن المتوقع أن يسهم هذا النظام في إحداث نقلة نوعية لقطاع الاتصالات الدفاعية، كونه يعد من الأنظمة الأكثر تطوراً وأماناً، وهو أحد أهم الأنظمة التي قامت بابتكارها وتطويرها سكاي ستريم خلال الفترة الماضية.

    وقال رياض العادلي مدير عام شركة سكاي ستريم: نسعى من خلال مشاركتنا في المعرض، لتعريف مجتمع الأعمال بالأنشطة والابتكارات الجديدة التي نقدمها، بالإضافة لمجموعة من التطبيقات التي نعمل على تطويرها لكبار عملائنا، ومواجهة التحديات التي تطرأ على قطاع الاتصالات الفضائية.

    وأشار العادلي إلى حرص الشركة على المشاركة بشكل دوري، حيث تعرض الشركة أيضاً، نظاماً للكشف عن الطائرات بدون طيار «الدرونز»، والتصدي لها، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققه التطبيق في دورة كابسات الماضية، لما يشكله الاستخدام الخاطئ لأضرار كثيرة، وتهديد فعلي للأمن العام.

    وأشار إلى أن الشركة طورت نظاماً يقوم بالكشف عن الطائرات بدون طيار والتصدي لها، ومنعها من القيام بأي أنشطة قد تؤثر في حركة الملاحة الجوية، وتعيق عمليات الهبوط والإقلاع من المطارات المدنية، بالإضافة للشراكة مع شركة إيرباص، لتقديم حلول في مجال الاتصالات الفضائية عن طريق الراديو، لمجموعة واسعة من منتجات إيرباص الدفاعية والعسكرية الجوية.

    تحديات

    ولفت مدير عام سكاي ستريم، إلى أن الشركة قامت بدراسة التحديات المتاحة بهذا النوع من الطائرات، وتحليل المخاطر وطرق معالجتها، فكانت حصيلة الدراسة، هي ابتكار هذا النظام الذي يتكون من ثلاثة أجزاء، الأول خاص باكتشاف هذا النوع من الطائرات وتصنيفها من حيث الطبيعة، كصديقة أو غير معروفة، وتحديد مخاطرها، إن وجدت، عن طريق أجهزة كشف الترددات والرادارات والاستماع الصوتي.. والثاني، التعامل مع الطائرات التي تمثل خطورة عن طريق تدمير الدائرة الإلكترونية لهذا النوع من الطائرات وإسقاطها.. والثالث، وهو الربط بين الجزأين عن طريق نظام شامل ودقيق، ويمثل الجزء الأخير من الحل.

    وأوضح العادلي أن الاتحاد الدولي للنقل الجوي لا يملك إحصاءات حول عدد الطائرات بدون طيار المستخدمة في كل أنحاء العالم، إلا أن انتشارها يشهد طفرة، ما يزيد حجم التحدي للسيطرة على هذا النوع من المخاطر، خصوصاً أن أغلب الطائرات من هذا النوع، ذات كلفة قليلة ومتاحة للجميع، سواء من المحترفين والهواة، ما يجعلها في بعض الأحيان متاحة للجماعات الإرهابية لاستخدامات عدائية تهدد السلامة العامة.

    حماية

    وكشفت شركة تيه.إم.جيه المتخصصة في حماية المحتويات الاستثنائية، عن أحدث ابتكاراتها في مجال محاربة القرصنة ومتابعة البث ومدى قانونيته، وذلك في الجناح الفرنسي بالمعرض. وأوضح أحد خبراء محاربة القرصنة بشركة تيه.إم.جيه، أنه مع استمرار الانتشار الكبير للبث المباشر غير القانوني، والذي صاحبه تطور كبير لعمليات القرصنة في عالم الوسائط والترفيه، أصبحت هناك حلول فعالة متاحة لمقدمي خدمة بث المحتويات الاستثنائية.

    وأعلنت «باناسونيك»، إطلاق كاميرا LUMIX GH5S الرقمية الجديدة، المزوّدة بعدسة أحادية عديمة المرايا، والتي تتميّز بإمكانات متقدّمة لتسجيل مقاطع الفيديو، وتحسين جودة ونقاء الصور، حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات المعرض. وتم تصميم وتطوير هذه الكاميرا الثوريّة خصيصاً لصنّاع الأفلام المحترفين، حيث إنها تحقق أعلى مستوى حساسية ممكنة، وجودة عالية للصورة في تاريخ كاميرات «لوميكس».

    وتكشف «كانون» خلال المعرض، عن الإضافات الأحدث على فئة كاميرات تصوير الفيديو الاحترافية، من خلال إطلاق كاميرا XF 405، وXF400، من سلسلة كاميرات XF بدقة 4K، بالإضافة إلى عرض كاميرا EOS C200، التي أطلقتها الشركة مؤخراً، وهي الكاميرا الرقمية المدمجة الجديدة، المخصصة للتصوير السينمائي بدقة 4K من سلسلة كاميرات EOS المرموقة. وفي ما يخص سلسلة كاميرات XA، شكلت كاميرا XA-11، وكاميرا XA-15، دخولها رسمياً إلى المنطقة، إلى جانب كاميرا ME20F-SHN، التي توفر أداءً مميزاً في الإضاءة المنخفضة.

    يوروستار

    وتستعرض مجموعة «يوروستار»، المتخصصة في مجال توفير حلول استقبال البث الفضائي التلفزيوني والإلكترونيات الاستهلاكية، ومقرها دبي، ابتكارات رئيسة، صممت خصيصاً لتعزيز تجربة العملاء في مجال الترفيه التلفزيوني والمحتوى الرقمي.

    وتستعرض «يوروستار» أيضاً محفظتها الشاملة من التقنيات الذكية والخدمات الأمنية لحماية المنازل والشركات وحلول الاتصالات اللاسلكي «الواي فاي» للوحدات السكنية والتجارية، بالإضافة إلى منصتها الخاصة في إنترنت الأشياء لمشغلي الاتصالات في الإمارات والشرق الأوسط. حيث تطرح الشركة حلولاً مبتكرة في مجال إنترنت الأشياء، تحت شعار «التقارب الذكي» للمساعدة على أتمتة المنازل والشركات والنظم الأمنية بطريقة سلسلة، من خلال الاعتماد على الذكاء الاصطناعي.

    ابتكارات

    تستضيف قمة «جي في إف ساتيلايت»، التي تجمع أحدث الابتكارات والتوجهات المبتكرة في تشكيل المحتوى العالمي، خبراء محليين ودوليين، لمناقشة التغيرات الإيجابية في قطاع الأقمار الصناعية. ومن بين المتحدثين المشاركين، خالد الهاشمي مدير أول البعثات الفضائية والعلوم والإدارة التكنولوجية لدى وكالة الإمارات للفضاء، وخالد العوضي مدير خدمات البث والفضاء لدى هيئة تنظيم الاتصالات، وياسر حسان مدير عمليات البث في «عربسات».

    طباعة Email