العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شحن

    40 % حصة متوقعة لدول «التعاون» من إيرادات «تركسآب»

    واصلت شركة تركسآب، المزود لخدمات النقل بالشاحنات والخدمات اللوجستية المدعومة بالتكنولوجيا ترسيخ مكانتها في قطاع الشحن البري والنقل بالشاحنات عبر أسطولها الضخم الذي يزيد قوامه على 350 ألف شاحنة، وشبكة عملائها الواسعة التي تضم أكثر من 200 شركة ومؤسسة. وبفضل هذه الإمكانات، تتوقع الشركة تحقيق إيرادات تصل إلى مليار دولار بحلول عام 2022، تقف دول مجلس التعاون الخليجي بمفردها وراء 40% منها.

    دخلت منصة "تركسآب" سوق الإمارات 2017 بهدف رفد قطاع الخدمات اللوجستية في الدولة بحلول سلسة وسهلة، خاصة في ظل الطلب المتنامي على هذه الخدمات. وفي الوقت الراهن، تسير الشركة 20 ألف شاحنة في دول مجلس التعاون الخليجي وحدها، ويشهد هذا العدد نمواً متزايداً بالتزامن مع النمو الذي تسجله قاعدة عملائها من كبرى الشركات في مختلف القطاعات.

    ووفقاً لتقرير شركة الاستشارات الاستراتيجية العالمية "فروست أند سوليفان"، تضم السعودية والإمارات أكبر قطاعات للخدمات اللوجستية على مستوى منطقة الخليج، إذ يقدّر حجمها السوقي بنحو 55 ملياراً و30 مليار دولار على التوالي. وعلاوة على ذلك، يبلغ حجم فرص الأعمال في قطاع النقل البري بجميع أنحاء دول التعاون 24 مليار دولار.

    طباعة Email