العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «وصل» تخطط للمستقبل وفي جعبتها مشاريع جديدة

    صورة

    قال هشام القاسم الرئيس التنفيذي لمجموعة واصل لإدارة الأصول، في مقابلة مع مجلة بلومبيرغ نيوزويك، إن المجموعة تواصل مراقبة إيقاع السوق، مشيراً إلى أنها تخطط باستمرار للمستقبل، وأوضح أن ثمة مشاريع جديدة في جعبتها، وشهد العام الماضي بالفعل إطلاق العديد من المشاريع الاستثنائية.

    وفيما يخص المستقبل، أعرب القاسم عن اعتقاده بأن السوق في طريقه إلى مسار نمو تصاعدي واضح، فوفقاً للدراسات الأخيرة للأسواق، فقد ارتفعت التصرفات العقارية للنصف الأول من عام 2017 بنسبة 16.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وهذا في رأيه أمر مشجع للغاية مؤكداً أنه خلافاً لما يعتقده بعض الناس فإن سوق العقارات لا يحافظ على أدائه فقط، ولكنه في الواقع ينمو عاماً بعد عام.

    ومن المتوقع أن يعاود النمو الاقتصادي ارتداده التصاعدي في 2018، فقد توقع صندوق النقد الدولي نمواً بنسبة 1.3% في الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للإمارات 2017، متوقعاً أن يرتفع إلى 3.4% في 2018.

    وحول الرياح المعاكسة الرئيسية التي تواجه الصناعة، وكيف يتم التخطيط للتخفيف منها، قال القاسم: إن «صناعتنا مثلها مثل غيرها تتأثر بالاتجاهات الأوسع نطاقاً في المنطقة والعالم، وأهمها حالياً أسعار النفط وعدم الاستقرار السياسي، وقد نجحت دبي في تخفيف تأثير كل من ذلك من خلال اتباع استراتيجية قوية للتنويع الاقتصادي ومكانتها كمدينة سمتها التسامح والأمان، وتعمل وصل بتوجيهات قيادة الإمارات لدعم نجاح البلاد وتقدمها المستمر».

    وأضاف: كما أننا محظوظون بموقعنا الاستراتيجي على خريطة العالم، ما يعطي الشرق الأوسط إمكانات كبيرة ليصبح مركزاً إقليمياً للشركات العالمية، وتعد دبي مثالاً على ذلك، حيث رسخت مكانتها من أجل تحقيق نمو قوي في قطاعات الضيافة والتجارة والسياحة والمالية، فضلاً عن العديد من القطاعات الأخرى. وحول التوسعات الخارجية، قال: تعمل مجموعة وصل لإدارة الأصول فقط في إمارة دبي، وتملك حالياً وتدير أكثر من 35000 وحدة سكنية في جميع أنحاء المدينة، وتتراوح هذه الوحدات السكنية من الفلل والمنازل إلى جميع أحجام الشقق.

    طباعة Email