العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    قمة

    الخدمات اللوجستية الإماراتية نحو الذكاء الاصطناعي

    احتلت دولة الإمارات المرتبة الـ 13 وفق مؤشر الأداء اللوجستي للبنك الدولي، متفوقة بذلك على كندا وأستراليا وفرنسا والعديد من الأسواق المرموقة الأخرى.

    وسلطت الدورة العاشرة من «القمة العالمية لإدارة استراتيجيات التوريد والخدمات اللوجستية» الضوء على توظيف إمكانات الذكاء الاصطناعي، وتقنية البلوك تشين، وتقنية إنترنت الأشياء وتأثيرها على قطاع الخدمات اللوجستية. ويشكل قطاع سلسلة التوريد والخدمات اللوجستية حوالي 14% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

    وقال عتيق جمعة نصيب، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الخدمات التجاريّة في «غرفة تجارة وصناعة دبي»: «يشهد قطاع الخدمات اللوجستية العالمي اليوم تغيرات سريعة الوتيرة، حيث تتسبب التقنيات والتوجهات الجديدة بتعطيل نماذج الأعمال القائمة. وتشمل هذه التقنيات والتوجهات الجديدة أنظمة إدارة التخزين المتطورة التي تقودها الروبوتات.

    وبزوغ نجم حلول سلاسل التوريد المستدامة، وتزايد الطلب على الموارد التي باتت قاب قوسين أو أدنى من الاستخدام التجاري. وفي الوقت ذاته، يتمخض هذا التعطيل عن تحديات جديدة ينبغي على الشركات معالجتها في محاولة لمواكبة السوق التي تشهد تنافساً متزايداً».

    طباعة Email