العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الشارقة تتطلع إلى مد جسورها الاستثمارية نحو الشرق

    ■ مروان السركال «وسط» خلال جلسة نقاش «الفرص الاستثمارية في الشارقة» | البيان

    ناقشت الشارقة، خلال «ملتقى أعمال الشارقة ـ اليابان»، الذي استضافته أخيراً، وجمع نخبة من كبار المستثمرين، والجهات الحكومية، والشركات البارزة من القطاعين العام والخاص من اليابان والشارقة، الفرص الاستثمارية الكبيرة التي توفرها الإمارة، وذلك في إطار تعزيز العلاقات التجارية بين الجانبين، حيث تتطلع الإمارة خلال الملتقى أيضاً، إلى مد جسورها الاستثمارية نحو الشرق.

    وكشف الملتقى ان حجم التبادل التجاري بين الامارات واليابان بلغ 25 مليار دولار (91.8 مليارات درهم) عام 2016 تُشكل 32 % من إجمالي تجارة اليابان مع منطقة الشرق الأوسط فيما تعمل اكثر من 300 شركة يابانية في الإمارات معظمها يتركز في أبوظبي ودبي.واستضاف «مشروع مليحة للسياحة البيئية والأثرية»، أحد أبرز مشاريع هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، ملتقى الأعمال، الذي نظمه مكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر «استثمر في الشارقة»، التابع لـ(شروق)، بالتعاون مع منظمة التجارة الخارجية اليابانية «جيترو»، بهدف بحث مجموعة من المشاريع التجارية الجديدة، حيث سلط الملتقى الضوء على النجاحات التجارية بين الجانبين، وبين الإمارات واليابان عموماً.

    وضمت قائمة ممثلي الشارقة في الملتقى كلاً من غرفة التجارة والصناعة في الشارقة، ودائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، و«مدينة الشارقة للإعلام» (شمس)، و«مجمع البحوث والتكنولوجيا والابتكار»، التابع لـ«شركة الأعمال التجارية للجامعة الأميركية في الشارقة»، و«شركة الشارقة للبيئة» (بيئة)، و«هيئة كهرباء ومياه الشارقة» (سيوا)، و«مدينة الشارقة للرعاية الصحية»، الذين عرضوا إمكاناتهم كشركاء استراتيجيين محتملين للمستثمرين والشركات اليابانية، التي مثلها أكيما أوميزاوا، القنصل العام لليابان في دبي، ومسامي اندو المدير العام في شركة مد جيترو (دبي) والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ورجال أعمال ومسؤولين ومندوبين تجاريين.

    تنويع اقتصاديوقال مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لـ(شروق): «نهتم في الشارقة بالتنويع الاقتصادي، ونركز على المشاريع والاستثمارات الريادية، التي نعتبرها من العوامل المشتركة التي تجمعنا مع الشركات اليابانية، ومع استمرار الشارقة في تركيزها على الاقتصاد الريادي والتنوع في الفرص الاستثمارية، نتوقع أن تصبح اليابان أكثر انخراطاً في مــــسيرتنا نحو اقتصاد مبتكر».

    من جانبه، أكد خالد بن بطي الهاجري، المدير العام لغرفة الشارقة حرص الإمارة على تنمية العلاقات الإماراتية اليابانية بالاعتماد على ما تزخر به من فرص استثمارية.

    واستعرض الملتقى الفرص والحوافز الاستثمارية التي تجعل من الشارقة إحدى أبرز الوجهات الاستثمارية في المنطقة.

    طباعة Email