العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «جي إف إتش» تترقب رد السعودية على طلب إدراج أسهمها في البورصة

    قال هشام الريس الرئيس التنفيذي لدي «جي إف إتش» المالية البحرينية، المدرج أسهمها في أسواق دبي والبحرين والكويت، إن المجموعة تنتظر الحصول على موافقة الجهات الرقابية في المملكة العربية السعودية للإدراج ضمن قائمة الشركات مزدوجة الإدراج المرتقب إدراجها في سوق الأسهم السعودية «تداول».

    وأضاف الريس في اتصال هاتفي مع «البيان الاقتصادي» من البحرين: نقوم باتصالات حالياً مع هيئة الأوراق المالية السعودية ونستهدف أن نكون من ضمن الشركات التي تقدمت بطلبات للإدراج المزدوج بالسوق السعودية ونتطلع أن نحصل على هذه الموافقة في العام القادم. ولا يضم السوق السعودي أية شركات أخرى غير سعودية، فيما يتم العمل حاليا على استكمال الأطر والأنظمة الخاصة بذلك من قبل السلطات المختصة.

    ورداً على سؤال حول الفترة الزمنية المتوقعة للأدراج في السوق السعودي، قال الريس: ليس هناك موعد محدد نعمل على استيفاء الإجراءات المطلوبة وننتظر رد الجهات السعودية.

    وقال الريس آن الشركة ليس لديها خطط في الوقت الراهن لطرح أسهمها في أي من الأسواق العالمية، مضيفاً: إدراج الأسهم في إحدى البورصات العالمية غير مطروح على أجندة مجلس الإدارة حالياً.

    وكانت شركة «إشراق العقارية» الإماراتية المدرجة في سوق أبوظبي، حصلت قبل 4 سنوات على موافقة هيئة السلع والأوراق المالية بالإمارات لطرح 30% من أسهم رأسمالها في السعودية، وعينت البنك السعودي الفرنسي مستشاراً مالياً لعملية الطرح، لكن حتى الآن لم يُعلن عن أي خطوات فعلية في هذا الشأن.

    طباعة Email