العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أحمد بن سعيد: خريجونا مسلحون جيداً بأفضل المعارف والمهارات والخبرات

    جامعة الإمارات للطيران تحتفل بتخريج 220 طالباً

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    شهد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، احتفال جامعة الإمارات للطيران أمس، بتخريج فوج جديد من طلبتها، ضم 220 خريجاً في مختلف التخصصات.

    وقام سموه، يرافقه الدكتور أحمد العلي مدير جامعة الإمارات للطيران، والدكتور كاي بيترز من جامعة كوفتري البريطانية، بتسليم الشهادات للخريجين خلال الحفل الذي أقيم في مقر الجامعة الرئيس.

    وحضر الحفل عادل الرضا، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات، الرئيس التنفيذي للعمليات، وعبد العزيز آل علي، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات لدائرة الموارد البشرية، وعادل أهلي مدير التدريب الهندسي في طيران الإمارات، والدكتور عبد الله الكرم مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، وسيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، وعمر غالب نائب مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، وعدد من المسؤولين وذوي الخريجين وأصدقائهم.

    وقدم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، التهنئة للخريجين، وقال: تتميز جامعة الإمارات للطيران، بأفضل الممارسات الأكاديمية والتعليمية، وتشتهر بتقديم برامج تدريبية متفوقة في مختلف المجالات الخاصة بصناعة الطيران. ونحن على ثقة بأن كل واحد من خريجينا مسلح جيداً بأفضل المعارف والمهارات والخبرات الضرورية اللازمة للانضمام إلى سوق العمل، والتفوق في مساره المهني الذي سيختاره.

    وقال الدكتور أحمد العلي مدير جامعة الإمارات للطيران: أود أن أهنئ خريجينا الذين قدموا من العديد من أقطار العالم للدراسة في الإمارات، واجتهدوا للوصول إلى هذه المرحلة التعليمية. وتعد حيازتهم على هذه الشهادات، إنجازاً كبيراً وسلاحاً يستخدمونه لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم المهنية.

    ونعمل في جامعة الإمارات للطيران باستمرار، على إعداد جميع طلابنا وتزويدهم بالمهارات والثقة التي يحتاجونها لمواجهة التحديات المهنية الراهنة. وضمت دفعة الخريجين 69 طالباً مواطناً، برعاية قسم توظيف وتطوير المواطنين في لمجموعة الإمارات، وشملت تخصصاتهم، إدارة النقل الجوي، وإدارة الأعمال، وهندسة البرمجيات، وهندسة صيانة الطائرات.

    5 برامج

    وكانت جامعة الإمارات للطيران، أطلقت مؤخراً خمسة برامج جديدة لدراسات الأعمال، لتلبية الطلب المتنامي على شهادات الأعمال المتخصصة والرفيعة المستوى في المنطقة والعالم. وشملت البرامج: إدارة الأعمال، المحاسبة والمالية، اللوجستية العالمية وإدارة سلسلة التوريد، إدارة الموارد البشرية، والتسويق. وتمنح جميع الشهادات من قبل الجامعة، بالشراكة مع جامعة كوفنتري، وهي تشكل إضافة نوعية للبرامج الأخرى التي يوفرها قسم الأعمال.

    تأسست جامعة الإمارات للطيران في عام 1991، وأصبحت الجناح الأكاديمي لمجموعة طيران الإمارات، وقد رسخت مكانتها، باعتبارها مؤسسة تعليمية رائدة لتدريس تخصصات متعددة، تشمل هندسة الطيران، إدارة الطيران، إدارة الأعمال، ودراسات سلامة وأمن الطيران. وقد حققت الجامعة على مر السنوات، نمواً هائلاً، تحولت معه من كلية صغيرة إلى جامعة متكاملة، توفر أكثر من 44 برنامجاً في مجالات متنوعة من الدراسة.

    وتتعاون جامعة الإمارات للطيران، مع جامعة كوفنتري البريطانية منذ عام 2006، وقد حصلت برامجها على اعتمادات وتراخيص عالمية ودولية من وكالة ضمان الجودة لبرامج التعليم العالي في المملكة المتحدة ووزارة التعليم بدولة الإمارات العربية المتحدة، وتحديداً من شؤون التعليم العالي، والهيئة الوطنية للمؤهلات.

    طباعة Email