العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حلول أمنية متقدمة للمؤسسات الصغيرة من «اتصالات ديجيتال» و«سونيك وول»

    أعلنت شركة سونيك وول، أمس عن شراكة استراتيجية مع وحدة اتصالات ديجيتال للأعمال، وهي وحدة أعمال تابعة لمجموعة اتصالات. ويركّز هذا التعاون بشكل رئيسي على تقديم حلول أمنية رقمية كاملة إلى المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في جميع أنحاء الإمارات.

    وقال بيل كونر، الرئيس والمدير التنفيذي لدى شركة سونيك وول: مهمتنا تكمن في حماية المؤسسات الكبيرة والصغيرة من الهجمات الإلكترونية المستمرة التي تحدث في الوقت الراهن.

    وأضاف: «إنَ شراكتنا مع شركة اتصالات، وهي واحدة من أهم الشركات الرائدة عالميًا في مجال الأمن الرقمي، تضمن توفير الحلول والخدمات الأمنية الرقمية الضرورية لدى المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات.

    ويأتي هذا التعاون في وقت تتقدم فيه التهديدات وتزداد تعقيدًا».

    وتقدم وحدة اتصالات ديجيتال للأعمال، الشريك الأمني الأول لشركة سونيك وول، ومقرَها في أبو ظبي، حلولًا تقنية لأكثر من 300,000 مؤسسة صغيرة ومتوسطة في دولة الإمارات. وتعد اتصالات ديجيتال وحدة الأعمال لمجموعة اتصالات التي تخدم 140 مليون مشترك في 16 دولة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا أفريقيا.

    وقال فرانسيسكو سالسيدو، نائب رئيس أول لوحدة اتصالات ديجيتال للأعمال: «تعمل شركة اتصالات جنبًا إلى جنب مع قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لتمكينها بالحلول التي تساعدها على التحول وجلب الابتكارات الرقمية إلى أعمالها.

    ويعد الأمن عنصرًا متكاملًا يساعد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في بناء بنية تحتية متقدمة تدعم متطلبات أعمالها المتنامية وتحدياتها. وستساعد هذه الشراكة عملاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على بناء استراتيجية دفاع رقمية قائمة على الاستخبارات والتي ستكون فعّالة من حيث التكلفة وتعمل على حماية أهداف أعمالها المستقبلية».

    توسيع محفظة الأعمال

    وستتيح هذه الشراكة المجال أمام شركة اتصالات من توسيع نطاق محفظة أعمالها الخاصة بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خدمات الاتصالات وخدمات الإنترنت ذات النطاق العريض الرائجة إلى خدمات تتم إدارتها بشكل شامل. وقال كونر: «لسوء الحظ، لا تنظر الجهات التي تمارس التهديدات الحالية إلى حجم الشركة أو المنطقة أو القطاع أو الإيرادات.» وأضاف: «ويتسم هؤلاء المجرمون الإلكترونيون بطابع استراتيجي في إيجاد المؤسسات الضعيفة، بمن فيها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، مما يجعلهم يحصلون على معظم ما يعود على تلك المؤسسات وبأقل التكاليف».

    مركز بيانات الخليج

    وقعت «اتصالات» اتفاقية شراكة استراتيجية حصرية طويلة الأمد مع «مركز بيانات الخليج»، وذلك من أجل توفير مراكز بيانات تخدم المؤسسات الخاصة والجهات الحكومية ومقدمي الخدمات السحابية.

    ويعد مركز بيانات الخليج جزءاً من مجموعة الأشرم في الإمارات، وهو مصمم لتلبية المعايير الدولية، التي توفر مساحة لاستضافة أجهزة ذات تقنية حديثة ومتطورة، حيث يتكون المركز الواقع في واحة دبي للسيليكون من مبنيين مخصصين، يتألف كل منهما من 3000 متر مربع.

    وبموجب الاتفاقية التي تبلغ مدتها 15 عاماً، سيكون «لاتصالات» الحق الكامل في المساحة الكلية لمركز البيانات، ويمكنها تأجيرها للشركاء الذين يحتاجون إلى مرافق متخصصة ومنصات سحابية.

    ويعتبر مركز الخليج للبيانات المركز العاشر الذي تفتتحه اتصالات ما يجعله رائداً في مجال توفير مراكز البيانات والخدمات السحابية في المنطقة. أبوظبي- البيان

    طباعة Email