العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سلطان الجابر: نقلة نوعية تتماشى مع رؤية القيادة واستراتيجيتنا المتكاملة للنمو الذكي

    «أدنوك للتوزيع» تنجح في تسعير أكبر طرح عام أولي في سوق أبوظبي المالي خلال 10 سنوات

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية للتوزيع «أدنوك للتوزيع»، الشركة المتخصصة والعاملة في مجال توزيع وبيع الوقود في دولة الإمارات وأكبر مُشغّل لمتاجر البيع بالتجزئة بحسب عدد المتاجر على مستوى الدولة، أمس، عن التسعير الناجح لأسهمها العادية في عملية الطرح العام الأولي للشركة «الطرح»، وتم تحديد سعر الطرح بواقع 2.5 درهم إماراتي للسهم العادي، وبناء على سعر الطرح، فإن القيمة السوقية للشركة عند الإدراج ستبلغ حوالي 31.3 مليار درهم، أو ما يعادل 8.5 مليارات دولار أميركي.

    ويبلغ عدد أسهم الطرح 1.250.000.000 سهم، تمثّل 10% من رأس مال الشركة، وستواصل شركة بترول أبوظبي الوطنية («مجموعة أدنوك»)، الشركة الأم لـ «أدنوك للتوزيع»، عقب الطرح الاحتفاظ بحصة 90% من أسهم الشركة، وتبلغ قيمة الأسهم العادية المُباعة في الطرح 3.1 مليارات درهم، أو ما يعادل 851 مليون دولار أميركي، وبلغت التخصيصات النهائية للمؤسسات الاستثمارية المؤهلة حوالي 90% (60% مؤسسات استثمارية محلية و30% مؤسسات استثمارية دولية)، كما بلغت للمستثمرين الأفراد وغيرهم من المستثمرين الآخرين حوالي 10%.

    ومن المتوقع أن يبدأ التداول على أسهم الشركة في سوق أبوظبي للأوراق المالية في تمام الساعة 10 من صباح يوم الأربعاء 13 ديسمبر 2017 تحت الرمز «ADNOCDIST». ويتوقع أن تكون الشركة رابع أكبر شركة مُدرجة في سوق أبوظبي.

    وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، الرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها: «يسعدنا اليوم الإعلان عن سعر السهم في الطرح العام الأولي لشركتنا الرائدة أدنوك للتوزيع، والذي يأتي في إطار النقلة النوعية التي تعمل أدنوك على تحقيقها تماشياً مع رؤية القيادة وتنفيذاً لاستراتيجيتنا المتكاملة للنمو الذكي والتي تسهم في دعم تطور ونمو الاقتصاد المحلي».

    وأشار معالي الدكتور سلطان الجابر إلى أن الطرح يُعتبر أكبر وأهم طرح عام في سوق أبوظبي للأوراق المالية في السنوات العشر الماضية، ويُمثّل فرصة مهمة أمام المستثمرين لامتلاك حصة في شركة توزيع الوقود الأولى في دولة الإمارات وصاحبة أكبر سلسلة لمتاجر البيع بالتجزئة على مستوى الدولة.

    وأكدّ معاليه أن نموذج عمل أدنوك للتوزيع ومكانتها الفريدة في السوق وإمكانات النمو التي تمتلكها ساهمت في زيادة حجم الطلب على الاكتتاب، الذي يعتبر من أكبر الاكتتابات التي تشهدها أسواق المال الإماراتية، وأضاف: «ستواصل أدنوك للتوزيع الاستفادة من الدعم الكامل لمجموعة أدنوك خلال مرحلة النمو التالية لتعزز مكانتها ودورها كإحدى أكبر الشركات المُدرجة في أسواق المال في دولة الإمارات».

    حقائق مهمة حول الطرح

    ساهم هذا الطرح في تحقيق عدد من الإنجازات والتطورات المهمة بالنسبة للشركة والمجموعة الأم «أدنوك» وسوق أبوظبي للأوراق المالية:

    Ⅶالطرح الخاص بشركة أدنوك للتوزيع هو أول طرح عام أولي في سوق أبوظبي للأوراق المالية منذ 6 أعوام، وأكبر طرح في سوق أبوظبي خلال السنوات العشر الماضية، ويمثل علامة فارقة ومهمة بالنسبة لمجموعة أدنوك ودولة الإمارات بصفة عامة.

    Ⅶاستناداً إلى القيمة السوقية لـ «أدنوك للتوزيع» عند الإدراج، من المتوقع أن تكون الشركة رابع أكبر شركة مُدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

    Ⅶ يُمثّل سهم «أدنوك للتوزيع» أول شركة كبرى تعمل في قطاع التجزئة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، الأمر الذي يُسهم بتنويع وتعزيز نمو القطاعات التي يشملها السوق ويتيح خيارات أوسع أمام المستثمرين.

    Ⅶ هذا أول طرح عام للمؤسسات الاستثمارية الدولية في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

    Ⅶ هذا هو أول طرح عام أولي في سوق أبوظبي للأوراق المالية يعتمد على آلية البناء السعري، تماشياً مع أفضل الممارسات الدولية. وقد أدى هذا الى اهتمام ومشاركة مؤسسات استثمارية عالمية مرموقة وعزز تدفق الاستثمار الأجنبي المباشر إلى دولة الإمارات علاوة على الإقبال الكبير من المستثمرين الأفراد.

    Ⅶ تجاوزت نسبة تغطية المؤسسات المؤهلة للاكتتاب عدة مرات بسعر 2.5 درهم إماراتي للسهم الواحد، في حين بلغت تغطية المستثمرين الأفراد للاكتتاب 22 مرة على الشريحة المخصصة للمستثمرين الأفراد في بداية الطرح. ونظراً لهذا الطلب الاستثنائي والإقبال الكبير على الاكتتاب، تقرّر زيادة النسبة المخصصة لشريحة المستثمرين الأفراد إلى 10% من إجمالي الطرح، لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد ممكن من المستثمرين للاستفادة من هذه الفرصة.

    Ⅶ الاهتمام اللافت والإقبال الكبير من المستثمرين في دولة الإمارات مهّد الطريق لمزيد من الاهتمام والاستثمار في صفقات مستقبلية مماثلة.

    Ⅶ أحدث الطرح تحولاً نوعياً بالنسبة لسوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث رفع الطلب بشكل لافت على استصدار «رقم مستثمر» من سوق أبوظبي للأوراق المالية، وساهم بتعزيز تطور ونمو السوق.

    Ⅶ يعد هذا أول طرح عام أولي لإحدى شركات «أدنوك»، ويُمثّل خطوة مهمة لتعزيز استراتيجية المجموعة الجديدة التي تهدف لإحداث تحوّل في سياستها المالية وتعزيز القيمة ودفع النمو من خلال الإدارة المرنة والاستباقية لمحفظة الأصول ورأس المال. سوف تحتفظ الشركة الأم «أدنوك» بحصة 90% من أسهم الشركة، وتتطلع للعمل إلى جانب المساهمين لتحقيق فصل جديد من نمو وتطور الشركة.

    الاكتتاب والبيع

    أوضحت نشرة الطرح الدولية بعض المعلومات بناء على المستجدات الواردة تحت بند «قيود البيع» وقالت: إنه يجوز بيع الأسهم فقط للجهات التي تشتري، أو تُعتبر من الجهات التي تشتري، بصفتهم مشترين رئيسيين باعتبارهم جهات استثمارية معتمدة، كما هو محدد في المستند الوطني 45-106 لإعفاءات الإصدار أو البند الفرعي 73.3(1) من قانون الأوراق المالية (أونتاريو)، وهم عملاء مصرح لهم، كما هو وارد في المستند الوطني 31-103 متطلبات التسجيل والإعفاءات والالتزامات المسجلة المستمرة.

    يجب أن تتم أي عملية إعادة بيع للأسهم وفقاً لاستثناء من، أو في معاملة لا تخضع إلى، متطلبات نشرة الاكتتاب لقوانين الأوراق المالية المعمول بها.

    إن تشريعات الأوراق المالية في بعض المقاطعات والأقاليم في كندا قد توفر للمشتري تعويضات مقابل أي إلغاء أو أضرار قد تحدث إذا ورد بإعلان الطرح هذا (بما في ذلك أي تعديلات قد يطرأ عليها) أي تحريف، شريطة أن تتم ممارسة التعويضات مقابل الإلغاء والأضرار من قبل المشتري خلال الإطار الزمني الموضح في تشريعات الأوراق المالية في مقاطعة أو إقليم المشتري.

    وينبغي على المشتري الرجوع إلى أي أحكام معمول بها ومطبقة من تشريعات الأوراق المالية في مقاطعة المشتري أو إقليمه للحصول على تفاصيل هذه الحقوق أو التشاور مع مستشار قانوني. وفقاً للبند 3أ.3 (أو، في حالة الأوراق المالية المصدرة أو المكفولة من قبل أي حكومة أخرى غير كندية، البند 3أ.4) من المستند الوطني 33-105 تعارض المصالح مع جهات تغطية الاكتتاب (NI33-105)، فإن جهات تغطية الاكتتاب غير مطالبة بالامتثال لمتطلبات الإفصاح الخاصة بــ(NI33-105) بشأن تعارض مصالح جهات تغطية الاكتتاب فيما يتعلق بالطرح الدولي.

    التخصيص واسترداد الأموال

    سیتم إخطار المكتتبين الناجحین في الشریحة الأولى عن طریق الرسائل النصیة القصيرة، تخطرهم بعدد الأسهم التي جرى تخصيصها والمبالغ المستردة. وسيتبع ذلك إشعار يرسل بالبريد المسجل. يتم إخطار المستثمرين بالتخصيص النهائي للأسهم المعروضة للبيع والمبالغ الفائضة التي سيتم استردادها والفوائد المترتبة عليها (إن وجدت) بعد انتهاء فترة الاكتتاب وقبل إدراج أسهم الشركة، وسيتم ذلك من خلال نفس الطريقة التي تم بها دفع طلب الاكتتاب الأصلي.

    منسقو الطرح

    وقد شارك كل من سيتي جروب جلوبال ماركيتس ليمتد وبنك أبوظبي الأول ش.م.ع. وبنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط المحدود وميريل لينش إنترناشونال بصفتهم المنسقين الدوليين المشتركين للطرح «المنسقين الدوليين المشتركين»، إلى جانب المجموعة المالية هيرميس الإمارات المحدودة، وغولدمان ساكس انترناشيونال، ومورغان ستانلي آند كو انترناشيونال بصفتهم مديري السجل المشتركين «مديري السجل المشتركين».

    وكان بنك أبوظبي الأول قد شارك بصفته بنك تلقي الاكتتاب الرئيسي، وذلك بالإضافة الى بنك أبوظبي التجاري ومصرف أبوظبي الإسلامي ومصرف عجمان وبنك دبي الإسلامي ودار التمويل ونور بنك وبنك الاتحاد الوطني بصفتها بنوك تلقي الاكتتاب «بنوك تلقي الاكتتاب». كما أن روتشيلد هو المستشار المالي العالمي الوحيد لكل من مجموعة أدنوك وشركة أدنوك للتوزيع فيما يتعلق بإعداد وتنفيذ الطرح العام الأولي لشركة أدنوك للتوزيع.

    أدنوك للتوزيع

    أدنوك للتوزيع، هي الشركة الرائدة في مجال توزيع الوقود في دولة الإمارات، والعلامة التجارية رقم واحد فيما يتعلق بوقود التجزئة على مستوى الدولة مع حصّة سوقية تبلغ حوالي 67% من إجمالي عدد محطات الخدمة، وصاحبة أكبر حصة سوقية في مجال البيع بالجملة.

    الطرح في سوق أبوظبي للأوراق المالية

    Ⅶ من المتوقع أن تكون الشركة رابع أكبر شركة مُدرجة في سوق أبوظبي.

    Ⅶ أول سهم لشركة تعمل في قطاع التجزئة في سوق أبوظبي، الأمر الذي يُسهم بتنويع القطاعات التي يضمها السوق ويتيح خيارات أوسع أمام المستثمرين.

    Ⅶ أول طرح عام في سوق أبوظبي يعتمد آلية البناء السعري.

    Ⅶ أول طرح عام للمؤسسات الاستثمارية العالمية في سوق أبوظبي.

    Ⅶ يسهم بتدفق المزيد من الاستثمارات الأجنبية ودخول جهات استثمارية محلية وعالمية مرموقة إلى أسواق المال الإماراتية.

    Ⅶ الطلب اللافت والإقبال الكبير من المستثمرين في الإمارات مهّد الطريق نحو مزيد من الاهتمام المحلي بطروحات مماثلة في المستقبل.

    طباعة Email