العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وزير التجارة الإكوادوري يزور ميناء جبل علي و«جافزا»

    استقبل سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، وزير التجارة الخارجية الإكوادوري بابلو كامبانا والوفد الرسمي المرافق خلال زيارته إلى دبي، حيث قام بجولة في ميناء جبل علي و«جافزا».

    وجاءت زيارة الوفد الرسمي في أعقاب وضع حجر الأساس أخيراً لمشروع ميناء جديد متعدد الاستخدامات في بورسوجا بالإكوادور بحضور الرئيس الإكوادوري لينين مورينو، وسلطان أحمد بن سليم.

    وكانت موانئ دبي العالمية فازت العام الماضي بعقد امتياز لمدة 50 عاماً لتطوير مشروع ميناء جديد متعدد الاستخدامات باستثمار يزيد على مليار دولار في مدينة بوسورجا الواقعة على بعد 65 كيلومتراً عن مدينة غواياكيل، مركز الأعمال الرئيسي في الإكوادور.

    وقام كامبانا بجولة في المحطة رقم 3 شبه المؤتمتة الخاصة بـ «موانئ دبي العالمية»، والتي ستماثل المحطة التي يتم العمل على إنشائها في بورسوجا، كما زار محطة ميناء راشد للسفن السياحية، والتي تعتبر أكبر منشأة مسقوفة للسفن السياحية في العالم، قادرة على مناولة 14 ألفاً من ركاب السفن السياحية يومياً. وشملت الزيارة «الأحواض الجافة العالمية»، التي تعتبر رائدة في قطاع إصلاح السفن، حيث تضم أكبر ساحة لإصلاح السفن في الشرق الأوسط.

    خبرات

    وقال سلطان أحمد بن سليم: تعتبر الإكوادور من أكبر الدول المنتجة للموز والقريدس والزهور في العالم، وسيساهم ربط هذه الدولة الغنية بالموارد بالأسواق العالمية بفعالية وسرعة غير مسبوقتين في تعزيز الاقتصاد المحلي أكثر من أي وقت مضى، ويسرنا أن نكون جزءاً من مسيرة نمو الإكوادور، ونتطلع إلى مواصلة مشاركة خبراتنا وتجاربنا في تطوير حلول تجارية ذكية تربط الأسواق وتسهل التبادلات التجارية في إطار دورنا كسفير تجاري للإمارات وكمصدر للمعرفة تماشياً مع رؤية قيادتنا الرشيدة لتعزيز دور الإمارات في تمكين نمو التجارة العالمية.

    مشروع

    وتبلغ التكلفة المبدئية للمرحلة الأولى 500 مليون دولار تشمل عمليات شراء الأرض وتجريف قناة دخول جديدة، وشق طريق بطول 20 كيلومتراً للوصول إلى الميناء، ورصيف بطول 400 متر مجهز لمناولة الحاويات والبضائع الأخرى. ويعد وضع حجر الأساس إيذاناً ببدء عمليات البناء لإنجاز المرحلة الأولى التي توفر طاقة استيعابية تصل 750 ألف حاوية نمطية (قياس 20 قدماً). وسيساهم المشروع في خلق آلاف فرص العمل خلال مرحلة البناء وحوالي 1000 وظيفة في مرحلة التشغيل، كما يشمل خططاً لتطوير مجمع للخدمات اللوجستية بهدف تأسيس مركز تجاري إقليمي. ويركز المشروع الذي تنفذه موانئ دبي العالمية مع شركائها المحليين «كونسورثيو نوبيس»، و«جروبو فيلاسيثا»، على عمليات الحاويات إلى جانب قدرته على مناولة الأنواع الأخرى من البضائع.

    طباعة Email