العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طالبات الجامعات يتعرفن إلى آليات مواجهة التحديات

    ■خلال جلسة «الفرق المبتكرة والعملية الإبداعية» | من المصدر

    فتحت الدورة الأولى من «القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة»، التي تنظمها مؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، المجال واسعاً أمام طالبات الجامعات، للمشاركة في الفعاليات المصاحبة لها، وذلك انطلاقاً من رؤيتها في تعزيز وعيهن بأهمية تمكين المرأة، ومبدأ تكافؤ الفرص بين الجنسين.

    وانسجاماً مع اهتمامها بشريحة الطالبات، وإيمانها بدورهن الفاعل في إنجاح المبادرات الرامية إلى تمكين السيدات مهنياً واقتصادياً، نظمت «القمة»، التي تُختتم أعمالها اليوم (الثلاثاء)، في مركز اكسبو الشارقة، جلسة شبابية قدمتها رندة طاهر، خبيرة الابتكار والتعليم عن فهم بنية الفريق المبتكر، لمعالجة التحدي الذي يواجه تمكين المرأة باستخدام أداة الإبداع.

    وشارك في الجلسة التي حملت عنوان «الفرق المبتكرة والعملية الإبداعية»، أكثر من 50 طالبة، حيث تعرفن على كيفية مواجهة المشاكل والتحديات، والبحث عن حلول علمية لمعالجتها، كما اطلعن على مجموعة من المناهج العلمية التي تساعدهن على تنفيذ مشاريعهن الخاصة بأساليب إبداعية تبرز فيها اللمسات الابتكارية.

    وأدارت رندة طاهر خلال الجلسة حواراً تفاعلياً مع المشاركات، سلطت خلاله الضوء على مفهوم التفكير الإبداعي، الذي يُعرف بأنه عملية عقلية مدفوعة بالرغبة الأكيدة الهادفة إلى إيجاد حلول جديدة للمشكلات التي تواجه الإنسان في حياته، وخلال مجريات الجلسة تعرفت الطالبات على مجموعة كبيرة من المفاهيم والقضايا ذات الصلة بالتفكير الإبداعي، فضلاً عن أهميته في التطوير في دفع عجلة النمو في المجتمعات

    طباعة Email