العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المبارك:إنجازات تجاوزت التحديات

    محمد خليفة المبارك

    قال محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، إنّ الإنجازات التي حققتها دولة الإمارات خلال مسيرة اتحادها لم تأت إلا بمواجهة التحديات والإصرار على تحقيق الهدف، وها نحن ننعم بدولة متطورة تتمتع بموقع ريادي بين الدول الحديثة، وتساهم في المجتمع الدولي دون أن تتخلى عن أصالتها وعراقتها.

    وأضاف أن بلادنا الحبيبة تنعم بالرخاء والأمن والأمان، وتحتضن العالم ضمن منظومة فريدة من التسامح وتقبل التنوع البشري والحرص على مد جسور التواصل والحوار مع الجميع، وهو النهج الذي يسير عليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه الحكام استثماراً للإنسان ومقدرات الوطن.

    وقال في كلمة بمناسبة اليوم الوطني السادس والأربعين لدولة الإمارات: ونحن نحتفل باليوم الوطني نستذكر باني وحدتنا ومؤسس الاتحاد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي عمل مع إخوانه الحكام على وضع أسس الدولة الحديثة على قيم المحبة والعطاء والرخاء والإرادة الصادقة، ليرتبط اسمها بالإنجازات العظيمة والإنسانية والتسامح.

    بلاد التسامح

    وتقدم رئيس دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، بخالص التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة وإلى الشعب الإماراتي الذي ظل داعماً لمسيرة التقدم والنماء فجاءت المنجزات لتغمر الجميع في بلاد التسامح والرخاء، داعياً جميع أفراد المجتمع إلى المضي قدماً لرد الجميل إلى الوطن.

    الهوية والتراث

    وأضاف محمد خليفة المبارك أن ثمرة العطاء الذي عمل عليه الآباء المؤسسون هو ما نراه اليوم من اعتزاز الأجيال بإرثهم العريق، ومساهمتهم الوثيقة في المنجزات الحضارية التي باتت تميز دولة الإمارات على الصعيد الإقليمي والعالمي، فتجربة الوحدة في دولة الإمارات تعد مثالاً يحتذى بالنظر إلى حكمة القيادة في التوجه إلى الحداثة والتطوير ومع الحفاظ على الهوية الوطنية والتراث العريق.

    طباعة Email