العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ضيافة استثنائية بالنكهات الإماراتية في فورسيزونز جميرا دبي

    انطلاقاً من أن المطبخ الإماراتي هو جزءٌ لا يتجزّأ من الهوية الإماراتية، دعا منتجع فورسيزونز دبي شاطئ جميرا ضيوفه للاحتفاء بتراث الدولة وثقافتها العريقة من خلال تعاونه مع الشيف الإماراتية آمنة الهاشمي.

    ومن خلال هذا التعاون، ستقدم الشيف الإماراتية، بالتعاون مع كبير الطهاة في المنتجع جيلز أرزور، وجبة إفطار خاصة وقائمة مميزة من نكهات شاي بعد الظهيرة لضيوف المنتجع، تضم وجبات إماراتية خفيفة كلاسيكية ومعاصرة تقدّم في صالون وتراس الشاي الأنيق.

    وقال كبير الطهاة في منتجع فورسيزونز دبي شاطئ جميرا جيلز أرزور: «يُعد المطبخ المحلي لأي دولة وسيلة رائعة لاكتشاف ثقافتها وتراثها. وأفضل طريقة للاحتفال باليوم الوطني السادس والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال تذوّق أطيب النكهات وألذ الوصفات الإماراتية الأصيلة.

    يجمع تعاوننا مع الشيف الإماراتية آمنة الهاشمي بين الخدمة الاستثنائية لفورسيزونز، وكرم الضيافة المحلية الذي ينعكس من خلال تقاليد الطهي الراسخة والمتأصّلة. ندعو الضيوف للانضمام إلينا في هذه الرحلة الغنية بالمذاقات والروائح الذكية التي ستأخذهم بعيداً إلى المطبخ التقليدي الأصيل للدولة».

    ومن جانبها، قالت الشيف الإماراتية آمنة الهاشمي: «لا يزال الطعام جزءاً متأصلاً في حياة شعب الإمارات وثقافته العريقة. وقد حافظ المطبخ الإماراتي على طابعه المميز على مر السنين، وما زال يستقطب ليس فقط المجتمعات المتنوعة في التي تعيش على أرض الدولة المعطاءة، بل أيضاً زوار الدولة من جميع أنحاء العالم. إن التعاون مع منتجع فورسيزونز دبي شاطئ جميرا هو فرصة رائعة للاحتفاء بتفرد المطبخ الإماراتي، ويتيح للذواقة وعشاق المأكولات إمكانية لتجربة النكهات والروائح الأصلية لأطباقنا الشعبية التقليدية».

    ومع الأجواء الرائعة للإطلالات الخلابة على مياه الخليج العربي من جهة، وأفق مدينة دبي الغني بالمعالم الفريدة من جهة أخرى، سيبدأ الضيوف يومهم بطابع إماراتي خالص، حيث أطباق الفطور اللذيذة مثل «البلاليط»، الشعيرية المعطّرة بالزعفران، التي يتم تحضيرها مع عجة البيض وتشكيلة من المكسّرات، بالإضافة إلى «الخمير»، الخبز التقليدي الذي يقدّم مع شراب التمر والجبن، و«دانقو»، الحمص بنكهة الليمون والفلفل الحار.

    طباعة Email