العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وضاح الطه: ميزانية اجتماعية تنموية تعطي الأولية للإنسان

    قال المحلل الاقتصادي وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري الوطني لمعهد الاستثمار والأوراق المالية البريطاني في الإمارات، إن موازنة الإمارات لعام 2018 ميزانية اجتماعية وتنموية تعطي الأولية للمواطن والمقيم بالدرجة الأولى، وتعكس رؤية القيادة الرشيدة للدولة على الأمد البعيد.

    وأضاف الطه أن موازنة 2018 تعطي أولوية قصوى للمواطنين والمقيمين في الدولة، مع تخصيصها مبالغ كبيرة للتعليم والصحة، فضلاً عن التركيز على البنى التحتية والأمن، وهي أساسيات مهمة جدة في دولة تعمل على النهوض بمواطنيها ومقيميها على حد سواء.

    ولفت الطه إلى أن الحكومة الإماراتية، بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تركز دائماً على ثلاثة أهداف رئيسة، وهي: «التنمية» و«التطوير» و«الإبداع»، بما يعكس الرؤية الاستشرافية والقراءة الجيدة للمستقبل، وهو ما يعزز متانة الاقتصاد الوطني وصلابته.

    جاذبية استثمارية وأضاف الطه أن إبقاء الحكومة على مستويات الإنفاق الحالية على مشاريع البنية الأساسية، سواء محطات كهرباء أو مياه أو طرق، يسهم في تعزيز الجاذبية الاستثمارية للإمارات خلال السنوات المقبلة، مع توافر عاملين رئيسين أيضاً، وهما الاستقرار السياسي والبيئة التشريعية.

    وأضاف الطه أن الإعلان عن موازنة بهذا الحجم في ظل هذه الظروف الصعبة يؤكد أن الإمارات مصرّة على مواصلة التنمية، والسير بخطى ثابتة نحو مزيد من النمو، مع تمتعها باقتصاد قوي متنوع لا يعتمد بشكل كلي على النفط على عكس بقية دول المنطقة، موضحاً أن تأثير تراجع أسعار النفط في اقتصاد الإمارات كان محدوداً جداً، مع استمرار الدولة في الإنفاق الحكومي على المشاريع والخطط التنموية.

    طباعة Email