«هينو»: 10 % نمو سوق الشاحنات في الإمارات 2020

توقع رامز حمدان، المدير العام لشاحنات هينو في الفطيم للسيارات نمو قطاع الشاحنات في الإمارات بنسبة 10% مع الصعود المرتقب في المشاريع الإنشائية والخدمات اللوجستية حتى إكسبو 2020، رغم أن سوق الشاحنات والمعدات الثقيلة في حالة هبوط حالياً بالمقارنة مع المبيعات الفعلية التي تحققت في العام الماضي.

وحول التسهيلات الائتمانية لتمويل شراء الآليات الثقيلة، وفيما إذا كان هناك اشتراطات بدفع 20 % من ثمن الآلية كما في السيارات الصغيرة، أجاب: تعتمد التسهيلات الائتمانية في العادة على مدى ملاءة العملاء واستقرارهم المالي. لكننا في هينو الفطيم للسيارات، نقدّم التسهيلات الائتمانية نفسها التي نقدمها لكل مجموعة هينو، ولدينا حالياً حملات تمويل لمساعدة زبائننا على السداد.

حصص

وحول حصتهم السوقية وكيف يسعون لزيادتها، قال: شاحنات هينو الخفيفة والمتوسطة والثقيلة معروفة بمتانتها وقوة تحملها. هذا إلى جانب اتّباعنا نهجاً مخصصاً ومشخّصاً بما يلائم خصوصيات الزبون في خدماتنا لما بعد البيع، الأمر الذي أتاح لنا مضاعفة حصتنا في السوق في عام 2016، ونحن نتمتع حالياً بحصة 20% من سوق الشاحنات التجارية في الإمارات.

وعن الشاحنات الأكثر طلباً ضمن مجموعة الطرازات المتوافرة لديهم، سواء في الإمارات أو في دول المنطقة، قال: تمتلك هينو تشكيلة تضمّ أكثر من 24 طرازاً، بدءاً من 2 طن إلى 100 طن، مع الكثير من الميزات والمواصفات المختلفة التي تتنوّع بغية توفير أفضل الحلول لعملائنا من مختلف القطاعات.

وفيما يتعلق بالتقنيات الجديدة للجير الأوتوماتيكي، وتقبلها في السوق المحلي، وهل تؤثر هذه التقنيات في رفع سعر الآليات، أجاب: ناقل السرعة الأوتوماتيكي متوفر في مجموعة شاحنات هينو منذ أكثر من 5 سنوات، وأصبح السوق أكثر دراية بهذه التقنية من ذي قبل. العديد من عملائنا الرئيسيين، مثل إيكيا وشركة الفطيم اللوجستية وبيبسيكو، يستخدمون حالياً شاحنات ذات ناقل حركة أوتوماتيكي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات