وفقاً لتقرير المعهد الدولي للتنمية الإدارية في سويسرا

الإمارات الأولى عالمياً في مؤشّر فعالية هيئات الجمارك

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تبوأت الإمارات المركز الأول عالمياً في مؤشر فعالية هيئات الجمارك وفقاً للكتاب السنوي للتنافسية العالمية لعام 2017 الذي يصدره المعهد الدولي للتنمية الإدارية، ومقره مدينة لوزان بسويسرا.

ويقيس المؤشر مدى فعالية هيئات الجمارك العالمية من خلال استبيان يتضمن سؤال مؤسسات الأعمال ورجال الأعمال عن الإجراءات الميسرة والتسهيلات التي تقدمها هيئات الجمارك في 63 دولة حول العالم في مجال نقل البضائع من وإلى الدولة. ويقيم التقرير الدول حسب كفاءتها في إدارة مواردها لتحقيق الازدهار لشعوبها، ويعتمد في منهجيته على آراء رجال الأعمال (33.3%) وعلى بيانات إحصائية (66.7%) تخدم 346 مؤشراً.

وقال علي بن صبيح الكعبي، مفوض الجمارك رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك: تبوؤ الإمارات المركز الأول عالمياً في مؤشر مدى فعالية هيئات الجمارك يعد إنجازاً عالمياً كبيراً يضاف إلى سجل الإنجازات الخالدة للدولة في مجال الأداء الاقتصادي وكفاءة المؤسسات الحكومية وتوفير بيئة مثالية ومحفزة للاستثمار والعمل. وأكد أن هذا الإنجاز يمثل حصيلة جهود وطنية دؤوبة ومخلصة قدمتها الهيئة الاتحادية للجمارك ودوائر الجمارك المحلية على مدى سنوات في مجال تيسير التجارة وتبسيط الإجراءات الجمركية وأتمتة العمليات الجمركية.

جهود

وأشاد بجهود العاملين كافة في قطاع الجمارك في الدولة من قيادات وموظفين ومفتشين على المستويين الاتحادي والمحلي، وكافة الشركاء الاستراتيجيين من الجهات الحكومية والمحلية ومؤسسات القطاع الخاص والتجار والمصدرين والمستوردين والمخلصين الجمركيين على دعمهم وتعاونهم من أجل الارتقاء بمستوى الأداء في المنافذ الجمركية بالدولة وتطبيق أفضل الممارسات العالمية.

وشدد على حرص الهيئة ودوائر الجمارك المحلية على إزالة المعوقات والقيود الجمركية التي تعوق حركة التجارة بين الإمارات العربية المتحدة ودول العالم، وذلك عبر العمل على مجموعة من المحاور من بينها أتمتة العمليات الجمركية وتطوير أنظمة التخليص الجمركي وتطبيق نظام المشغل الاقتصادي المعتمد وتوحيد وتبسيط الإجراءات واختصار زمن التخليص الجمركي.

تنافسية

من جهته، قال محمد جمعة بوعصيبة، المدير العام للهيئة إن الهيئة ودوائر الجمارك المحلية تسعى إلى الارتقاء بمستوى تنافسية الدولة عالمياً، من خلال تمكين الدولة جمركياً ورفع مستواها في المؤشرات ذات العلاقة بالعمل الجمركي، ومن بينها مؤشرات الدعم اللوجستي والكفاءة الجمركية، ومؤشر مدى فعالية هيئات الجمارك، وفي هذا الصدد، تعمل الهيئة ضمن «فريق عمل متابعة تنفيذ مؤشرات التنافسية العالمية»، حيث يقوم الفريق بمتابعة التقارير العالمية الخاصة بمؤشرات التنافسية، والعمل على تحسين مرتبة الدولة في تلك المؤشرات. وفي بداية 2016، قام الفريق باعتماد خطة العمل التي جرى تنفيذها خلال العام.

تجارة

تضاعفت قيمة تجارة الإمارات الخارجية غير النفطية حوالي 4 أضعاف خلال 10 سنوات لتصل إلى 1.6 تريليون درهم العام الماضي، مقابل 413 مليار درهم في 2006، وقياساً على الإجراءات الجمركية المطبقة بدوائر الجمارك المحلية، تم تصنيف الإمارات في المركز الثالث عالمياً، والأول على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مؤشر كفاءة الإجراءات الجمركية وفقاً لتقرير التنافسية الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي 2015.

طباعة Email