في استطلاع «البيان الاقتصادي»

بوصلة السياحة تتجه إلى الداخل خلال الإجازة الصيفية

كشف استبيان أجرته «البيان الاقتصادي» على موقع الصحيفة الالكتروني والذي تناول توجهات المسافرين خلال الاجازة الصيفية عن حدوث تغيرات نوعية في خطط ورغبات المسافرين لصالح السياحة الداخلية على حساب السفر إلى الخارج.

وكان نص سؤال الاستبيان «أين تفضلون قضاء الإجازة الصيفية؟» وكانت المفاجأة أن 49 % من الذين أجابوا على السؤال يفضلون قضاء الإجازة داخل الدولة في حين قال 29 % انهم يفضلون قضاء الإجازة خارج الدولة.

ويرى خــبراء أن السياحة الداخلية باتت تلعب دوراً محورياً في تدعيم القطاع الســياحي في الدولة حيث تمكنت من تـــعويض التراجع في التدفق السياحي من بعض الأسواق التي تعرضت لأزمات اقتـــصادية ونجــحت في العبور بالقطاع السياحي إلى بر الأمان.

ويرجع السبب في زيادة التوجه نحو السياحة الداخلية إلى مجموعة من العوامل منـــها تنوع المنتج السياحي الذي توفره الدولة بالإضافة إلى افتتاح المعالم والمدن الترفيهية والسياحية الجديدة.

وعلى الرغم من دعوة شركات الطيران ونصيحة خبراء السفر المستمرة بضرورة الحجز المبكر إلا أن 22% من أفراد العينة مازالت لم تحدد موقفها أو تخطط للإجازة حتى الآن وتعتبر هذه النسبة كبيرة خاصة انه باق على الإجازة اقل من 10 أيام.

ويعود الحجز المبكر بفوائد إيجابية على جميع الأطراف سواء شركات الطيران أو المسافرين حيث تتمكن شركات الطيران من رسم السياسة السعرية وتحديد حجم السعة المقعدية التي تحتاجها وجهة معينة في حين أن المسافر يتمكن من الحصول على السعر المناسب في الوقت المناسب دون أي إرباك لبرنامجه السياحي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات