بسبب انخفاض الإيرادات ومعدلات الإشغال

"الاتحاد للطيران" تعلق رحلاتها بين أبوظبي وسان فرانسيسكو

أعلنت "الاتحاد للطيران" أنها قررت تعليق رحلاتها بين أبوظبي وسان فرانسيسكو اعتبارًا من 29 أكتوبر المقبل بسبب انخفاض مستوى الإيرادات ومعدلات الإشغال.

وقالت الشركة في بيان لها اليوم :" تأسف الاتحاد للطيران عن تعليق رحلاتها بين أبوظبي وسان فرانسيسكو حيث أدى انخفاض مستوى الإيرادات وعامل الإشغال عما هو مقرر إلى خفض ربحية تلك الوجهة إلى حد كبير .. وسيتم تشغيل الطائرة التي تخدم وجهة سان فرانسيسكو حاليًا لخدمة وجهات  أخرى على امتداد شبكة الاتحاد للطيران".
وأضافت : "تبقى الاتحاد للطيران ملتزمة تجاه أسواقها الأخرى في الولايات المتحدة الأميركية التي لا تزال تقدّم أداء في مستوى الأهداف التجارية المحددة لها أو أعلى علمًا بأن الشركة سبق وأعلنت عن تغييرات في خدماتها على امتداد شبكة وجهاتها العالمية للمواءمة بشكل أفضل  بين  القدرة الاستيعابية وحجم الطلب وسط الضغوط الكبيرة على العائدات وزيادة التنافسية".
وذكرت أنه ستتم إعادة الحجز للضيوف الذين يحملون تذاكر سفر ما بعد 29 أكتوبر على متن شركات الطيران الشريكة للربط مع سان فرانسيسكو من وجهات الاتحاد للطيران الخمس الأخرى في الولايات المتحدة والتي تشمل شيكاغو ودالاس/فورت ورث ولوس أنجلس ونيويورك جي أف كينيدي وواشنطن  العاصمة كما يجري توفير خيار إعادة  قيمة التذكرة بالكامل للضيوف.

واشارت الاتحاد للطيران إلى أنه تم إطلاق وجهة سان فرانسيسكو في نوفمبر 2014 عبر توفير خدمات يومية وتم في وقت مبكر من العام الحالي خفض عدد الرحلات لتصبح ثلاثة في الأسبوع موجهة الشكر إلى وكلاء السفر المحليين والموردين والمسؤولين في مطار سان فرانسيسكو الدولي وفي  مدينة سان فرانسيسكو وموظفي الشركة في  المدينة لدعمهم المتواصل لتلك الوجهة على مدار السنوات الثلاث الماضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات