Ⅶأساسيات

ثمة عديد من المخاطر قد تتعرض لها الشركات مثل المخاطر التشغيلية، والائتمانية، ومخاطر السوق التجارية، وأسعار الفائدة، وصرف العملات، وغيرها الكثير. وتعتبر المخاطر المالية أكثر شمولية من غيرها، فهي تنطوي على أنواع مختلفة من المخاطر قد تؤثر على الشركات وقدرتها في إدارة وضعها المالي.

ويسهم اتباع منهج فعال لإدارة المخاطر في حماية رأسمال الشركة وأرباحها دون إعاقة نموها. ويشكل الانضباط المالي المفتاح الأساسي لنجاح إدارة المخاطر والتي تحتاج أربع أساسيات: التنويع: يخفف من المخاطر غير المنظمة في محفظة الشركة، بحيث يسهم الأداء الإيجابي لبعض الاستثمارات في إبطال الأداء السلبي لأخرى.

ويمكن الاستفادة من مزايا التنويع فقط في حال كانت محفظة الأوراق المالية للشركة معرضة للخطر.

القياس: يتعين على الشركات الصغيرة والمتوسطة أن تسعى دوماً لفهم وتحديد المخاطر التي تواجهها، ومحاولة قياس المخاطر لتحديد المسار الصحيح الذي يجب اتباعه لتفاديها في نهاية المطاف.

أثر الديون على مخاطر الأعمال: ترتبط المخاطر المالية أكثر من غيرها بديون الشركة، ولهذا يتوجب استخدام نسبة محددة من الديون، وخصوصاً الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تكون أعمالها أكثر عرضة للمخاطر.

التوازن: يتوجب على الشركات تحقيق التوازن بين مخاطر الأعمال - أو المخاطر التشغيلية - والمخاطر المالية. ويمكن تعزيز قابلية الإقدام على المخاطر المالية بالحد من مخاطر الأعمال.

Ⅶالمؤسس والمدير التنفيذي في شركة ميتس للاستشارات

 

 

تعليقات

تعليقات