3 ملايين سائح زاروا عمان في 2016 - البيان

3 ملايين سائح زاروا عمان في 2016

توافد على سلطنة عُمان في 2016 أكثر من 3 ملايين سائح، لزيارة المعالم الثقافية والتاريخية في مختلف أنحاء السلطنة. وتكتسب السياحة البيئية والجغرافية في البلاد شعبية متنامية بما تقدمه من تجارب استثنائية لا تتوفر في أي وجهة أخرى بالمنطقة، تشمل استكشاف الكهوف مثل كهف الهوته والتجوال عبر الممرات الجبلية في جبل الأخضر وجبل شمس الذي يعد أعلى قمة جبلية في المنطقة، وكذلك زيارة المقاصد الثقافية الفريدة مثل قلعة نزوى ودرب اللبان في ظفار، ومشاهدة السلاحف في رأس الحد، إلى جانب الانخراط في الأنشطة المتميزة مثل الغطس والغوص في جزر الديمانيات الطبيعية.

وأعربت ميثاء سيف ماجد المحروقي، وكيلة وزارة السياحة في عمان، عن سعادتها للمشاركة في معرض سوق السفر العربي مرة أخرى خلال دورته الحالية، وأشارت إلى أنه يمثل منصة مثالية لاستعراض المعالم الثقافية والتاريخية المتميزة التي تحتضنها السلطنة، إلى جانب إبراز المقومات السياحية الموافقة لأعلى المعايير العالمية، وقد وضحّت أن ذلك قد انعكس إيجاباً على أعداد الزوار وتكرار زيارتهم لاستكمال استكشافاتهم وخوض المزيد من المغامرات الشيقة في عمان.

عطلات

وقالت: «تمكنت السلطنة خلال السنوات السابقة من تعزيز سمعتها كوجهة مفضلة لقضاء العطلات الشاطئية، واليوم فقد شهدنا بأن اتجاهاً جديداً بدأ يكتسب شعبية واسعة لدى الزوار الخليجيين، ويتمثل في استكشاف المعالم الثقافية والحضارية العريقة التي تمتلك أبعاداً ضاربه في التاريخ، هذا إلى جانب افتتاح عدد من الفنادق الجديدة وتدشين مركز عمان للمؤتمرات والمعارض لترسيخ مكانة السلطنة كوجهة مفضلة للأعمال والاستثمارات. ونحن نطمح إلى تشجيع المزيد من السياح من مختلف أنحاء المنطقة على زيارة عمان وخوض كافة هذه التجارب المذهلة».

تجارب

وقال سالم المعمري، مدير عام الترويج السياحي في عمان: «لمسنا نمواً لدى السياح الذين أصبحوا يتطلعون نحو خوض تجارب استثنائية تتمثل في الحصول على أفضل الخدمات الفاخرة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات