62 مليون درهم عقود «إمباور» في الربع الأول - البيان

62 مليون درهم عقود «إمباور» في الربع الأول

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، عن توقيع عقود جديدة بقيمة 62 مليون درهم خلال الربع الأول من هذا العام.

ووفقا لـ«إمباور» فإن السبب الرئيسي خلف الزيادة في عدد وقيمة العقود الجديدة يعود لازدياد ثقة العملاء بتقنيات تبريد المناطق، وذلك نتيجة فعاليتها الكبيرة مقارنة بخدمات التبريد التقليدية.

حيث أعلنت الشركة مؤخرا عن ازدياد عدد عملائها ليتجاوز الـ65,000 عميل مع نهاية عام 2016. ومن المتوقع أن يشهد عام 2017 زيادة في عدد العملاء وعدد العقود الموقعة على حد سواء.

وقال أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ«إمباور»: نحن سعداء بأن نحقق هذا النجاح خلال الربع الأول من العام. وبالنسبة لنا فهذه خطوة هامة جديدة على طريق تقدم ونجاح الشركة.

العقود الجديدة سوف تدعم جهودنا في تحقيق أعلى معايير الكفاءة البيئية، وسنتابع العمل على تقديم أفضل خدمات تبريد مناطق وفق أعلى المعايير العالمية، لأننا نؤمن أن نجاحنا يعتبر نجاحاً للدولة ككل.

وتابع بن شعفار: «إمباور» ملتزمة كل الالتزام بجهود دبي لتكون في المرتبة الأولى عالمياً بين المدن الأقل في البصمة الكربونية وفي ظل تقدم تقنيات خدمة تبريد المناطق فإن «إمباور» قادرة على توفير أفضل الخدمات .

وذلك بواسطة فريق عمل من الخبراء والمعرفة المعمّقة للشركة في هذا المجال. فالشركات تختار التوقيع مع «إمباور» نظراً لموقع الشركة الريادي العالمي وثقة العملاء المبنية على افضل الخدمات التي تقدمها الشركة.

وتشهد خدمة تبريد المناطق نموا كبيرا في منطقة الشرق الأوسط خصوصا مع تبني التقنيات المساعدة على خفض الانبعاثات الكربونية وهو الأمر الذي تعززه خدمة تبريد المناطق.

حيث أشار تقرير صادر عن «أبحاث شفافية الأسواق»، الشركة العالمية المتخصصة في دراسة الأسواق، أن حجم السوق العالمي لخدمة تبريد المناطق والذي كان يقدر بـ11.2 مليار دولار أميركي عام 2015، من المتوقع أن يصل لـ17.3 مليار دولار أميركي عام 2024 وبنسبة نمو سنوية تقدر بـ5.1%.

هذا وتصل القدرة الإنتاجية لشركة «إمباور» إلى أكثر من مليون ومئتين وخمسين ألف طن من التبريد.

وهي تقدم خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل مجموعة جميرا وجميرا بيتش ريزيدنس ومركز دبي المالي العالمي والخليج التجاري ومدينة دبي الطبية وأبراج بحيرات جميرا ونخلة جميرا وديسكفري جاردنز وابن بطوطة مول وحي دبي للتصميم والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات