طاقة

«أدنوك» نحو إعادة تشغيل وحدة إنتاج البنزين في 2018

قالت 3 مصادر أمس إن من المتوقع أن تعيد شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) العمل بوحدة ثانوية لإنتاج البنزين في مصفاة الرويس خلال الربع الأول من 2018 بعد حريق اندلع بالمصفاة في وقت سابق العام الجاري.

حيث أغلقت الشركة الوحدة البالغة طاقتها 127 ألف برميل يومياً في القطاع الغربي من المصفاة التي تبلغ طاقتها 800 ألف برميل يومياً في يناير، بعد حريق بوحدة بتروكيماويات مرتبطة بها. وقال مصدران: إن التقديرات الأولية كانت تشير إلى أن أعمال الإصلاح ستستغرق شهرين أو ثلاثة لكن من المرجح أن يطول أمدها.

وذكر متحدث باسم أدنوك أن الشركة تعكف على عملية تقييم للأضرار وإصلاحها لضمان استئناف العمليات في أسرع وقت ممكن دون أي مساس بالأمان أو سلامة الأصول، إذ لم يتضح ما إذا كان سيتعين استبدال الوحدة المغلقة. لندن - رويترز

 

تعليقات

تعليقات