تشغيل

«دبي باركس آند ريزورتس» تعتمد أحدث نظم إدارة المباني

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتمد «دبي باركس آند ريزورتس»، أكبر وجهة ترفيهية متكاملة في منطقة الشرق الأوسط، والمقرر افتتاح أبوابها في وقت لاحق من هذا العام، أحدث نظم إدارة المباني من سيمنس. ويعزز هذا النظام العمليات التشغيلية اليومية لكل المباني التي يضمها منتجع «دبي باركس آند ريزورتس»، ويمثل هذا التعاون أول تطبيق لهذه التكنولوجيا من سيمنس في المتنزهات ومناطق الجذب الترفيهية في المنطقة.

وبفضل تكنولوجيا سيمنس، سيتم التحكم بكل الوظائف الرئيسية للمباني من خلال نظام واحد، مع مراقبة البنية التحتية التكنولوجية لكل من متنزهي «موشنجيت دبي»، و«ليجولاند دبي» الترفيهيين، وحديقة الألعاب المائية «ليجولاند ووتر بارك»، وفندق «لابيتا» العائلي.

ومن خلال هذا النظام المتطور، سيتم تحسين مستوى أداء وكفاءة العديد من نظم المباني مثل نظم التدفئة والتهوية وتكييف الهواء والإضاءة وأجهزة إنذار الحريق وقياس كمية المياه وحلول الميكنة الآلية للغرف وحلول إدارة الطاقة في العديد من المباني. ويتضمن النظام أيضاً شاشات بواجهة مستخدم ثلاثية الأبعاد تعرض حالة النظم المختلفة بشكل لحظي، بما يتيح لمشغلي النظم مراقبة الأداء داخل المباني والتحكم به من خلال موقع واحد.

وقال كوين بوجرز، نائب الرئيس الأول لقطاع تكنولوجيا المباني في سيمنس الشرق الأوسط: « يسعى مالكو المشروعات العقارية والمباني للتحكم بتكاليف التشغيل وزيادة مستويات الأمن وتقليل الأثر البيئي وحماية استثماراتهم. ويتطلب ذلك نظاماً لإدارة المباني يتيح للعميل التحكم الكامل بالمبنى وتشغيل كل الوظائف بشكل كفء وآمن. وتمكنا من تعديل حلولنا التكنولوجية بما يتيح سرعة الدخول إلى بيانات التشغيل الأساسية في العديد من المواقع وأنظمة التشغيل».

طباعة Email