الشارقة تتوقع ارتفاع معدلات الإشغال الفندقي

ت + ت - الحجم الطبيعي

توقعت شركة الشارقة الوطنية للفنادق ارتفاعاً في حركة السياح القادمين إلى الإمارة خلال عطلة عيد الأضحى المبارك ليبلغ معدل الإشغال الفندقي ضمن فنادق الشركة بين 85 الى 90 بالمائة خلال العطلة الرسمية التي تمتد لخمسة أيام .

وتأتي توقعات الشركة في أعقاب إصدارها لتقرير معدلات الإشغال الفندقي في فنادق المجموعة خلال النصف الأول من العام 2016 اذ تمتلك الشارقة الوطنية للفنادق عدداً من الفنادق التي تتميز بمواقعها الحيوية في مختلف أرجاء الإمارة .

وكشفت الأرقام الصادرة عن الشارقة الوطنية للفنادق بأن معدل الإشغال الفندقي في فنادقها بلغ 57.6 بالمائة خلال النصف الأول من العام 2016 في أرقام قريبة ومنسجمة مع معدلات الإشغال الفندقي المسجلة في فنادق الشارقة والذي بلغ 62 بالمائة خلال الفترة ذاتها من العام 2016 بنمو بلغت نسبته 19 بالمائة مقارنة مع الأرقام الصادرة عن الفترة ذاتها للعام 2015 فيما سجلت فنادق الشارقة الوطنية للفنادق نموا بلغت نسبته 6.5 بالمائة.

وشهد شهر يناير الماضي أعلى نسبة إشغال فندقي ضمن فنادق الوطنية للفنادق حيث وصل إلى 74.5 بالمائة ونظراً لإرتفاع درجة الحرارة صيفاً في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي يميل مؤشر الإشغال في فنادق الشارقة ودولة الإمارات بشكل عام إلى التراجع خلال الأشهر التي تلي النصف الأول من العام مقارنة مع أشهر الخريف والشتاء.

وأكدت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة تصاعد وتيرة تدفق السيّاح من السوق الصيني تحديداً لتسجل معدل زيادة بلغت نسبته 73.2 بالمائة في أكبر نمو مقارنة مع الزوار القادمين من باقي المناطق في حين تتصدر روسيا قائمة الدول المصدرة للسيّاح إلى الفنادق التابعة لشركة الشارقة الوطنية للفنادق بنسبة وصلت الى 52.1 بالمائة من الحجوزات خلال الأشهر الستة الأولى من العام فيما حل السيّاح القادمون من الصين بالمركز الثالث بـ 23.6 % من الحجوزات. ويشكل السيّاح القادمون من دول مجلس التعاون غالبية نزلاء الفنادق خلال عطلة عيد الأضحى .

طباعة Email