«جزيرة المرجان» راعٍ بلاتيني لـ«سيتي سكيب غلوبال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلاقاً من ريادتها في مجال التطوير والاستثمار العقاري في المنطقة، أعلنت شركة جزيرة المرجان، إحدى أهم شركات الواجهات البحرية في دولة الإمارات، أنها الراعي البلاتيني لمعرض «سيتي سكيب غلوبال» العقاري المقرر إقامته خلال الفترة ما بين 6 و8 سبتمبر الجاري في مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات.

وقال المهندس عبدالله العبدولي، العضو المنتدب لشركة جزيرة المرجان: تعد رعايتنا لمعرض «سيتي سكيب غلوبال» دليلاً على ريادتنا وتواجدنا الفعال في المشهد العقاري في المنطقة لما نمتلكه من ثقل محلي ودولي في المشروعات العملاقة التي يأتي على رأسها تطوير جزيرة المرجان.

ومن خلال المعرض سنحظى بفرصة لعرض مشروعاتنا وخدماتنا على حشد من المستثمرين والمموّلين والمطوّرين العقاريين الدوليين عبر فئات الأصول المختلفة، وكذلك المعماريين وخبراء التخطيط العمراني والاستشاريين وممثلين عن الهيئات والمدن الاقتصادية والاستثمارية».

وأضاف العبدولي:»تتوافر مجموعة واسعة ومتنوعة من الفرص الاستثمارية في جزيرة المرجان بشكل خاص وإمارة رأس الخيمة عامة.

 وأثبت هذا المعرض أنه منتدى مناسب للتواصل مع صانعي القرار في القطاع العقاري والتأكد من الاتجاهات السائدة في القطاع، ومناقشة الابتكارات الجديدة. كما أنه يمثل أيضا فرصة ممتازة للوصول إلى فئاتنا المستهدفة، والوقوف على الاحتياجات العقارية للمستثمرين سواء من المنطقة أو من جميع أنحاء العالم، واستكشاف الأسواق التي يزداد الطلب عليها».

وأكد العبدولي على أن جزيرة المرجان هي خيار ناجح لأي مستثمر أو مطور لما تقدمه من مزايا أبرزها 100٪ نسبة إنجاز البنية التحتية و100٪ نسبة توافر الخدمات والمرافق. وبالإضافة إلى المزايا التي يقدمها اقتصاد الإمارة القوي الذي صنف أخيراً كواحد من أفضل الاقتصاديات الواعدة، ويدعم ذلك كله قانون اقتصادي يعفي من الضرائب ويقدم مزايا نوعية للمستثمرين.

ويبلغ طول سواحل جزيرة المرجان حوالي 23 كم، ويصل طولها الى 4.5 كيلومترات داخل البحر بمساحة تبلغ 2.7 مليون متر مربع. وتضم الجزيرة الفنادق الفخمة والمنتجعات والنوادي البحرية والوحدات السكنية ذات الطراز العالمي.

كما أن الجزيرة تتبنى سلسلة من الخطط الاستثمارية الطموحة، والتي من شأنها أن تعزز من مشهد القطاع الاستثماري في إمارة رأس الخيمة على الخارطة الإقليمية والعالمية.

طباعة Email