احتفالاً بمرور 30 عاماً على إطلاق خدماتها إلى الأردن في 25 سبتمبر المقبل

طيران الإمارات تشغل A380 إلى عمّان لمرة واحدة

طيران الإمارات أكبر مشغل في العالم لطائرات الإيرباص A380/ البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت طيران الإمارات عن عزمها تشغيل طائرتها العملاقة الإيرباص A380 في رحلة لمرة واحدة إلى عمّان، وذلك في 25 سبتمبر المقبل..

وذلك احتفالاً بمرور 30 عاماً على بدء عملياتها إلى المملكة الأردنية الهاشمية، وسوف يشكل وصول الطائرة ذات الطابقين، التي تعد جوهرة تاج أسطول طيران الإمارات، وتستوعب أكثر من 500 راكب، حدثاً تاريخياً أول رحلة منتظمة لطائرة A380 تصل إلى مطار الملكة علياء الدولي، وأول رحلة تجارية لهذا الطراز من الطائرات إلى منطقة المشرق العربي..

ففي يوم 25 سبتمبر، ستتم رحلتا طيران الإمارات «ئي كيه 901» دبي/ عمّان، و«ئي كيه 902» عمّان/ دبي بطائرة إيرباص A380، حيث ستقلع الطائرة من مطار دبي الدولي في الساعة 7:25 صباحاً، وتصل إلى عمّان في الساعة 9:30 صباحاً، في حين تغادر رحلة العودة مطار الملكة علياء الدولي في الساعة 1 بعد الظهر لتصل إلى دبي في الساعة 5 مساء.

ويمثل هذا العام محطة مهمة في العلاقات بين طيران الإمارات والأردن، حيث تحتفل الناقلة بمرور 30 عاماً على انطلاق خدماتها بين دبي وعمّان.

ويأتي تشغيل طائرة الإيرباص A380 في رحلة لمرة واحدة، بفضل دعم السلطات الأردنية ومجموعة المطار الدولي، وبعد اكتمال أعمال تطوير البنية الأساسية في مطار الملكة علياء الدولي لاستقبال هذا الطراز من الطائرات. وتحظى الطائرة A380، منذ دخولها الخدمة في أسطول طيران الإمارات، بإعجاب وإقبال العملاء، وسوف توفر رحلتها إلى عمّان الشهر المقبل فرصة أمام المسافرين على هذا الخط، لتجربة منتجاتها المتميزة وخدماتها المتفوقة. وقال المهندس يحيى الكسبي، وزير النقل الأردني:

«يعد قرار طيران الإمارات تشغيل طائرة الإيرباص A380 في رحلة لمرة واحدة إلى عمّان شاهداً على تطور البنية الأساسية للطيران المدني، وعلى قوة قطاع النقل في المملكة. ويطيب لنا في هذه المناسبة أن نشكر طيران الإمارات على التزامها الراسخ نحو الأردن، ونتطلع إلى استقبال هذه الطائرة المتميزة في الشهر المقبل».

وسوف تكون طائرة الإيرباص A380 التي ستخدم رحلة عمّان بتوزيع الدرجات الثلاث، حيث توفر 429 مقعداً مريحاً مع مساحات رحبة بين الصفوف في الدرجة السياحية، و76 مقعداً يتحول إلى سرير مستو في درجة رجال الأعمال، و14 جناحاً خاصاً في الدرجة الأولى.

وعند بلوغ الطائرة الارتفاع الأمثل، يمكن لركاب الدرجة الأولى الاستمتاع بحمّام على ارتفاع 40 ألف قدم في إحدى وحدتي الشاور سبا، والالتقاء مع ركاب درجة رجال الأعمال في الصالون الجوي للتعارف والاستمتاع بتشكيلة من المرطبات والمأكولات الخفيفة طوال الرحلة.

ويستمتع ركاب الطائرة A380 في جميع الدرجات بنظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice ذي الشاشة الرقمية العريضة، الذي يوفر أكثر من 2500 قناة حسب الطلب، بما في ذلك تشكيلة واسعة من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية العربية.

ومتابعة أحدث تطورات الأخبار العالمية والبرامج الرياضية، عبر قنوات البث التلفزيوني الحي، إضافة إلى خدمة الإنترنت اللاسلكي Wi-Fi مجاناً. وتعتبر طيران الإمارات أكبر زبون وأكبر مشغّل في العالم للإيرباص A380..

حيث يضم أسطولها حالياً 81 طائرة من هذا الطراز تخدم أكثر من 40 وجهة، ضمن شبكة خطوطها العالمية، التي تغطي اليوم ما يزيد على 150 محطة في 82 دولة عبر قارات العالم الست. ولدى الناقلة طلبيات مؤكدة لشراء 61 طائرة أخرى من الطراز ذاته.

ونقلت طيران الإمارات أكثر من 57 مليون راكب على طائراتها الإيرباص A380، منذ بدء انضمامها للأسطول في عام 2008، وزارت هذه الطائرة أكثر من 60 مطاراً في رحلات لمرة واحدة. وفي الأول من أكتوبر المقبل، ستنضم إلى شبكة الوجهات، التي تخدمها الإيرباص A380 مدينة جوانزو الصينية، التي تعد من الوجهات الرئيسة، التي يسافر إليها الأردنيون.

رحلات الأردن

بدأت طيران الإمارات تشغيل رحلاتها إلى الأردن في عام 1986، وقد نقلت على هذا الخط، منذ ذلك الحين أكثر من 4.1 ملايين راكب، كما نقلت خلال السنوات الخمس الماضية 100 ألف طن من البضائع المختلفة الصادرة والواردة. وواصلت الناقلة تطوير خدماتها تدريجياً، بزيادة عدد الرحلات بين دبي وعمّان، التي وصلت الآن إلى ثلاث رحلات يومياً. ويعمل لدى طيران الإمارات نحو 400 مواطن أردني، ضمن مختلف الدوائر والتخصصات.

طباعة Email