منها 856.9 ألفاً بالهاتف المحمول

889 ألف اشتراك جديد في خدمات قطاع الاتصالات

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفع عدد المشتركين في خدمات الشركات العاملة في قطاع الاتصالات «هاتف محمول, هاتف ثابت, إنترنت» 889 ألفا و105 اشتراكات بالغة 22 مليوناً و679 ألفاً و7 اشتراكات في يونيو الماضي، مقارنة مع 21 مليوناً و 789 ألفاً و902 اشتراك خلال الشهر الأول من العام 2016. فيما ارتفع عدد المشتركين في خدمة الهاتف المحمول بمقدار 856 ألفاً و932 اشتراكاً خلال النصف الأول من العام الجاري.

إحصاءات

ووفقاً لأحدث الإحصاءات التي أصدرتها هيئة تنظيم الاتصالات، فقد ارتفع عدد الاشتراكات في خدمة الهاتف الثابت في الفترة ذاتها بواقع 15 الفاً و183 اشتراكا, وتزامن ذلك أيضا مع زيادة عدد الاشتراكات في الإنترنت بواقع 16 ألفاً و990 اشتراكاً.

وتفصيلا على صعيد حركة النشاط في شهر يونيو الماضي، فقد زاد عدد الاشتراكات في خدمة الهاتف المحمول وهي الأكثر رواجاً من بين خدمات قطاع الاتصالات الأخرى بواقع 314 ألفاً و379 اشتراكاً متراجعة إلى 18 مليونا و276 ألفا و 409 اشتراكات مقارنة مع 18 مليونا و590 ألفاً و788اشتراكا في مايو الذي سبق.

وسُجلت الزيادة الأكبر في خدمة الهاتف ذات الدفع المقدم التي ارتفع عدد اشتراكاتها إلى 15 مليوناً و723 ألفا و507 اشتراكات خلال يونيو مقارنة مع 15 مليوناً و433 ألفاً و644 اشتراكاً في نهاية شهر مايو، بحسب الإحصاءات الرسمية للهيئة. وعلى صعيد متصل ارتفع عدد الاشتراكات في خدمة الهاتف المحمول بالفاتورة في نفس فترة الرصد إلى مليونين و867 ألفاً و281 اشتراكاً مقارنة مع مليونين و842 ألفاً و765 اشتراكا.

زيادة

وفي ظل الارتفاع المسجل في خدمة الهاتف المحمول على اختلاف فئاتها، فقد زادت نسبة الانتشار من 213 إلى 217 خطاً لكل 100 نسمة.

وفي خدمة الهاتف الثابت، فقد ارتفع عدد الاشتراكات خلال يونيو إلى مليونين و273 ألفاً و321 اشتراكاً مقارنة مع مليونين و268 ألفاً و951 اشتراكاً مع نهاية شهر مايو, واستمرت نسبة انتشار الخدمة عند 26.5 خطاً لكل 100 نسمة.

وفيما يتعلق بخدمة الانترنت فقد ارتفع عدد الاشتراكات إلى مليون و251 ألفاً في يونيو مقارنة مع مليون و244 ألفاً مع نهاية شهر مايو, وسجلت الزيادة الأكبر في خدمة النطاق العريض التي ارتفعت بواقع 6963 اشتراكا إلى مليون و250 ألفاً و135، مقارنة مع مليون 243 ألفاً و172 اشتراكا.

طباعة Email