استقبل المشاركين بملتقى الاستثمار في أبوظبي

منصور بن زايد: حريصون على تطوير العلاقات مع الجزائر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة أمس في قصر الرئاسة وفداً من الشخصيات المشاركة في أعمال ملتقى الاستثمار الإماراتي الجزائري الذي تنظمه غرفة أبوظبي بمشاركة أكثر من 400 شركة ومؤسسة ومستثمر من البلدين الشقيقين.

ورحب سمو الشيخ منصور بن زايد بالمشاركين في أعمال الملتقى واطلع على أهم محاوره والقضايا التي تناولها، مؤكداً سموه حرص الإمارات على تطوير العلاقات الثنائية مع الجزائر الشقيقة في مختلف المجالات الحيوية التي تحقق المنفعة المشتركة وفتح آفاق جديدة للعمل المشترك البناء بما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين.

وتم خلال اللقاء تبادل الحديث حول العلاقات الثنائية بين الإمارات والجزائر والسبل الكفيلة بتعزيزها ودعمها في جميع المجالات وأهمية تنويع وتطوير الشراكات الثنائية التي تخدم القطاعات التنموية والاقتصادية والاستثمارية كافة بما يلبي تطلعات الشعبين الشقيقين. وتمنى سمو الشيخ منصور بن زايد للمشاركين النجاح والتوفيق والخروج بنتائج تلبي حاجات القطاع الاقتصادي في البلدين الشقيقين.

وأقام سمو الشيخ منصور بن زايد بهذه المناسبة مأدبة غداء على شرف المشاركين في أعمال الملتقى حضرها عبدالسلام بوشوارب وزير الصناعة والمناجم الجزائري ومعالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة وراشد سعيد العامري وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع التنسيق الحكومي .

ومحمد ثاني الرميثي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة رئيس مجلس إدارة غرفة أبوظبي وحميد سعيد النيادي نائب مدير مكتب سمو وزير شؤون الرئاسة وصالح عطية السفير الجزائري لدى الدولة وعدد من رجال الأعمال والاقتصاد في البلدين الشقيقين.

طباعة Email