انتقد استراتيجية الشركة الأوروبية حيال الطائرة الأكبر في العالم

كلارك: «إيرباص» تتخبط بشأن الطائرة إيه 380

صورة

نقلت بلومبيرغ عن السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات، انتقاده شركة إيرباص بذريعة افتقارها لاستراتيجية مترابطة حول أكبر طائراتها، قائلاً إن على صانعة الطائرات أن تركز على تطوير طائرتها سوبر جامبو إيه 380 بدلاً من إنفاق المصادر على نوع مختلف من طائرتها الجديدة ذات المحركين إيه 350.

وقال السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات في معرض السفر العالمي في برلين، إن إيرباص باتت أصعب فهماً، وأن الحديث عن تطوير إيه 350-1000 الموسعة ليس منطقياً

. مضيفاً أنه ليس واثقاً من قدرة صانعة الطائرات على تمويل هذا المشروع جنباً إلى جنب مع تطوير إيه 380 المتحمس لشرائها. وكانت طيران الإمارات بوصفها أكبر مشغل للطائرات عريضة البدن، ألقت بثقلها على الأنواع التي تطورها كل من إيرباص وبوينغ.

خطة استبدال

وأبدى كلارك امتعاضه من تصريح جون ليهي، مدير مبيعات إيرباص في 1 مارس التي قال فيها إن لا شيء حتمي حول خطة استبدال محركات إيه 380، وحتى لو توفرت طائرة نيو الجديدة، فإن طيران الإمارات «ليست في وضع للمضي قدماً» حتى منتصف 2020 نظراً لنقص مساحة المطار.

ورد السير كلارك بالقول، أن هذا غير صحيح، وأن الناقلة الخليجية ستكون سعيدة بالحصول على الطائرة من 2020 إذا ما صنعتها إيرباص. إلا أن الشركة قالت إنها لا تستطيع الإدلاء بتعليق فوري.

الجناح الأطول

ويعد جناح «طيران الإمارات» الأطول في بورصة برلين للسياحة هذا العام. ويعرض هذا العام جناح الدرجة الأولى الخاص الذي تشتهر به «طيران الإمارات» حول العالم..

إضافة إلى مقاعد الدرجة السياحية بمساحاتها الرحبة، واثنين من أيقونات طائرة الإمارات A380 وهما، الشاور سبا التابعة للدرجة الأولى، والصالون الجوي الذي يعد المكان المثالي للقاء ركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال في الأجواء. كما يرحب الصالون أيضاً بزوار المعرض ويدعوهم لالتقاط صور شخصية لهم ونشر زياراتهم على قنوات التواصل الاجتماعي.

وعلى مدى العقدين الأخيرين، عززت طيران الإمارات التزامها المتواصل تجاه معرض بورصة برلين للسفر، إضافة إلى التزامها نحو السوق الألمانية. وتوفر طيران الإمارات عشر رحلات يومياً إلى أربع مدن ألمانية، حيث تخدم طائرة الإيرباص A380 العملاقة ثلاثاً من هذه المدن، وهي ميونيخ، فرانكفورت ودوسلدورف.

وعلاوة على ذلك، تتيح الناقلة رحلات ربط مرنة للمسافرين حول العالم إلى جزر المالديف، وهي الدولة التي اختيرت لتكون الشريك الرسمي لدورة هذا العام من معرض بورصة برلين السياحية، وذلك عبر مقرها في دبي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات